شاهد فيديو تعذيب القطة الذي اشعل مواقع التواصل مع دعوات بالسجن للسفاحات الماليزيات

جنسية فتيات واقعة تعذيب القطة الصغيرة

بعد تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، تعرف على القصة الكاملة وراء فيديو تعذيب القطة تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي ، “فيس بوك”، مقطعًا لفيديو مصور، يظهر فيه تعذيب قطة صغيرة بطريقة وحشية تخالف كل الأعراف والأخلاق الإنسانية، من قبل مجموعة من الفتيات الماليزيات.

وظهر في فيديو تعذيب قطة صغيرة ،مجموعة من الفتيات ممسكين بالقطة من عنقها وهي ملقاه على الأرض لاحول لها ولا قوة، ثم اعتدوا عليها واحدة تلوا الآخرى، وانهالوا عليها بالضرب من خلال الدهس بالأقدام.

وجاءت مشاهد لا يتحملها بشر في فيديو تعذيب القطة ، حيث ظهرت وهي تتألم بشدة فضلا عن ما قام به الفتيات الماليزيات من ضرب ودهس بالأقدام عليها، حتى لاقت أنفاسها الأخيرة، ثم فك الفتيات تكبيلها من رأسها وتركوها بكل وحشية على الأرض بعد أن فتكوا بها.

فيديو تعذيب القطة يتسبب في موجة غضب

وأثار فيديو تعذيب القطة ، الذي انتشر على موقع “فيسبوك”، استياء واسعا عبر صفحات التواصل الاجتماعي، بعد أكد الجميع صحة الفيديو وأنه تم تصويره في شهر رمضان الكريم من قبل فتيات استعرضن قوتهم وتعذيبهم للقطة الصغيرة دون أي رحمة.

وتفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، مع فيديو تعذيب القطة ، حيث انتقدوا تصرفات هؤلاء الفتيات اللواتي ظهرن في الفيديو وهن يعذبن هذه القطة دون أي رحمة أو شفقة، حيث نشر البعض صورة للقطة وهي بجناح الملاك وتطير في السماء، معلقين:”عند الله تجتمع الخصوم”، بينما علق البعض قائلين “حسنا ياصغيرتي انت الأن في مكان يخلوا من البشر”.

شاهد ايضاً: بعد الحوت الأزرق لعبة جرافيك تهدد حياة الشباب وتتسبب في مقتل أمين شرطة الزمالك

جنسية فتيات واقعة تعذيب القطة الصغيرة

أمن طنجة يكشف حقيقة قيام فتيات بتعذيب قطة وكانت قد تفاعلت مصالح ولاية أمن “طنجة” بطريقة جدية مع فيديو تعذيب القطة، بعد تداوله بشكل سريع على موقع التواصل الاجتماعي، “فيسبوك”، والذي نسبت وقائعه لمدينة طنجة.

وبالتعاون مع المصالح الأمنية المركزية، تم التأكد من صحة تصوير الفيديو المتداول عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، حيث تم التوصل إلى حقيقة الواقعة والتي تمت بدولة ماليزيا. واتخذت المصالح الأمنية الإجراءات اللازمة ضد الفتيات المتورطات في هذا العمل اللا إنساني، حيث تم ضبطهم في مدينة “سيلانغور”.

وأكدت ولاية أمن طنجة، أن الفيديو المتداول لم يتم داخلها، على عكس ما تم ترويجه على مواقع التواصل الاجتماعي، موضحين تصويبا لحقيقة ذلك، وما تم تداوله من معلومات خاطئة، وأن هذه الواقعة تمت بالفعل ولكن بدولة أخرى وهي مدينة “سيلانغور”.

فيديو تعذيب القطة الصغيرة

يمكنكم مشاهدة الفيديو عبر يوتيوب من هـــنا.

التعليقات
قد يعجبك ايضا