فضيحة جديدة.. صور وفيديوهات عارية لفتاة مراهقة تعرض جسدها مقابل المال والنهاية صادمة

فضيحة جديدة.. صور وفيديوهات عارية لفتاة مراهقة تعرض جسدها مقابل المال والنهاية صادمة كيف عرضت الفتاة المراهقة جسدها عاريا لأخيها علي الكاميرا ؟ بعد أن رفضت العرض لزميلها الجامعي ، اعتادت ” سلوى” بنت العشرون عاما أن تسهر ليلها أمام الكاميرات لتعرض جسدها الرخيص للشباب ، لمن يدفع أكثر ، واشتهرت بين شباب المراهقين بصورة كبيرة .

حيث كانت تعرض بالدقيقة ، وصل سعر الدقيقة إلي 100 جنيه وكانوا يدفعون لها بسخاء ورضا تام . وأدمنت ” سلوى” هذه الطريقة وجمعت ثروة طائلة من المال بدون علم أهلها وهي الفتاة الجامعية التي مازالت علي أعتاب الجامعة وكانت تنشر بضاعتها بين زملاء الجامعة من المراهقين كما ذكرنا في البداية .

لم تعلم أن أمرها سينكشف ذات يوما وعلي يد زميلها الذي طلب منها أن تعرض له بدون مقابل لأنه لايمتلك المال فرفضت طلبه بقوه وقالت له أنا مش بتعامل مع الفقراء أنا عاوزه الاثرياء .

فجن جنون زميلها الذي راح يفكر في فضيحتها وفكر في البداية أن يقوم بإبلاغ مباحث الانترنت لكن ليس مع أي دليل يثبت صحة كلامه .

شاهد أيضاً: فضيحة جديدة.. صور وفيديوهات عارية لـ رولا يموت علي انستقرام تشعل السوشيال ميديا

ففكر في فكرة جهنمية وهو أن يعزم أخيها عنده في المنزل ويحكي له قصة أخته وبذلك سوف يتخلص منها نهائيا , وبما أن زميلها ” أ” من نفس قريتها ويعرف شقيقها عز المعرفة فطلب منه أن يشرب معه الشاي لأمر هام .

وهناك حكي له قصة أخته ولكن الشاب لم يصدق أن أخته تفعل ذلك ، قال له أعطيني 500 جنيه وأنا ” أخليك تشوف أختك عارية علي الكاميرا”.

وبالفعل جهز زميل الفتاة الموعد مع الفتاة بعد أن قام بالاتصال بها وتحويل المبلغ لها ” كاش ” علي تليفونها .

وفي الموعد المحدد قامت بفتح الكاميرا لزميلها وراحت تعرض جسدها الرخيص دون أن تعلم أن الذي يشاهدها أخيها ، وهنا قبل أن تنتهي مدة العرض بدقيقتان طلب من زميلها أن تنظر لكاميراته فوجدت أخيها الذي أراحه الله من جريمة قتلها فقد ماتت بالصدمة في الحال .

التعليقات
قد يعجبك ايضا