فضيحة فساد..رئيس وزراء إستونيا يترك منصبه

فضيحة فساد..رئيس وزراء إستونيا يترك منصبه

اعلن يوري راتاس، رئيس وزراء استونيا، عن تقديم استقالته بسبب تورطه فى فضيحة فساد.

قال راتاس سوف يبلغ كيرستي كاليولايد رئيسة البلاد، باتخاذه قرار بترك منصبه، واوضح ان هذه الخطوة سوف يجعل الحكومة تقدم استقالتها ايضا.

وقام رئيس الحكومة، بنشر رسالة على صفحتة الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، باتخاذه قرار الاستقالة بعد التشاور مع اصدقائه المقربين وقياده الحزب الذى يترأسه وهو حزب الوسط.

كانت النيابة وشرطة الأمن في إستونيا، اعلنت يوم الثلاثاء الماضى، عن توجية الاتهامات الى حزب الوسط، وخاصة خمسه اشخاص قاموا بارتكاب جرائم فساد، اثناء عقد صفقة غير مشروعة مع رجل الأعمال، هيلار تيدير.

وحددت من بين الاشخاص ، ميخائيل كورب، كيرستي كراخت.

التعليقات