مقرر ثقافة الوفد تنعي الفنان سمير الإسكندارني: وجها وطنيا وفنيا مشرفا

نعت مروة الموافي مقرر اللجنة النوعية للثقافة والفنون في حزب الوفد الفنان القدير والوطني الكبير سمير الإسكندارني الذي وافته المنية اليوم عن عمر يناهز ال ٨٢ عاما.
وقالت الموافي إن الفنان سمير الإسكندارني قدم فنا هادفا وكان إحدى وسائل وأسلحة القوى الناعمة في مصر، ووجها فنيا مشرفا يعبر عن الحضارة المصرية والأدب والفن المصري بأعماله وألحانه المتميزة والفريدة ، البعيد عن الابتذال وتشويه الصورة الفنية والثقافية أمام العالم.
وأكدت مقرر اللجنة النوعية للثقافة والفنون أن الفنان سمير الإسكندارني لم يكن مجرد فنانا عاديا، بل كان وطنيا صادقا، لقب ب”ثعلب المخابرات” لدوره الوطني ضد العدو الصهيونى، في رحلة أثبت فيها للجميع عشقه الخالص لتراب هذا الوطن الذي ظل حاملا همومه على أعناقه طوال حياته.
وتوجهت الموافي بخالص العزاء للشعب المصري وأسرة الفنان الراحل، سائلة المولى عز وجل أن يغفر له ويرحمه وأم يلهم ذويه الصبر والسلوان.
التعليقات