احذر 5 أمراض خطيرة تسببها السوشيال ميديا أبرزها الإكتئاب الحاد والإنتحار

مخاطر مواقع التواصل الإجتماعي

مثل كل العصور تتزامن الأمراض العضوية المنتشرة لصعوبتها أو لعدم إكتشاف علاج لها أو لإنتشارها علي نطاق واسع، الأمراض النفسية أيضاً تتكون أيضاً وتختلف بإختلاف عصرها، نتيجة لخلل عام أو ظروف إجتماعية واقتصادية معينة تحدث في منطقة معينة من العالم أو في العالم أجمع علي حد سواء وسوف نتحدث اليوم عن المخاطر او الأمراض التي تسببها السوشيال ميديا علي فئة كبيرة من مستخدميها.

في عصرنا الحالي وسائل التواصل الإجتماعي أصبحت منتشرة بشكل كبير وأصبحت نافذة هامة للتعبير عن الآراء واسلوب المعيشة، كما يتم استخدامها أيضاً في عرض أفكار ومشاكل كل شخص، من خصائص مواقع التواصل الإجتماعي أنه يمكن اعتبارها وسيلة لتوثيق مدي تطور وانتشار نوع معين من الشكاوي والحالات النفسية التي يمر بها مجموعة متشابهة من الأشخاص.

500 ألف جنيه أرباح احمد حسن وزينب شهرياً من قناتهم علي يوتيوب

5 أمراض يمكن حدوثها بسبب وسائل التواصل الإجتماعي

 

1- الاكتئاب

من الممكن أن نطلق عليه لقب مرض العصر، بالرغم من أن الكلمة أصبحت سيئة السمعة لإنتشارها وترددها علي الآذان وسهولة استخدامها أيضا في معظم الأوقات إلا أن بعض الأفكار السلبية والاستخدامات الخاطئة علي مواقع التواصل الإجتماعي قد تؤدي إلي العزلة والشعور بالإكتئاب كما يمكن أن تظهر أعراض أكثر خطورة تصاحبها أفكار تؤدي للإنتحار.

2- القلق وقلة النوم

بسبب التطور التكنولوجي الرهيب الذي يمر به العالم في عصرنا هذا، والأجهزة الذكية التي يمتلكها معظم الأشخاص معظم الوقت عل مدار اليوم، يحتمل أن يؤدي متابعة الأحداث المتزامنة أو إدمان التواجد المستمر أمام شاشات الهواتف الذكية قد يصيب بعض الأشخاص بتشتت الإنتباه والسهر قلة التركيز وبالتالي فقدان السيطرة علي النوم في مواعيد طبيعية أو ثابتة.

3- الخوف من الدخول في علاقات

العلاقات العاطفية يعد من أكثر المواضيع الشائكة في حياة البعض ومن الممكن أن تصل المناقشات وأساليب الحوار إلي التذمر والشكوي أو التعاطف والمجاملات، بالرغم من المخاوف لدي نسبة كبيرة من مستخدمي منصات التواصل إلي الدخول في علاقة حيث صعوبة التفاهم والإندماج مع طرف آخر.

بما أن التكنولوجيا جعلت العالم قرية صغيرة فنماذج وثقافات المجتمعات الأخري كانت سبباً أيضا في زيادة الخوف بشكل ما، حيث أن كل الأساليب التي يمكن أن تؤدي لحدوث علاقة علي وسائل التواصل الإجتماعي مع شخص من دولة أخري تتسم بنفس النتيجة مهما وصلت بك درجة التميز والنضج.

4- ارتباط التوتر بالأكل

هذا السبب شائع عند الكثير من الأشخاص حيث يتم ربط الطعام دائماً بحالة الشخص المزاجية سواء عند الشعور بالسعادة أو الحزن، وعند وجود أي من الأسباب التي ذكرناها بالأعلي سوف يصيب النظام الغذائي بالتوتر، وظهور بعض أعراض القولون العصبي، كما يمكن أيضاً الشعور بشهية مفتوحة لإلتهام الطعام أو الإضراب عنه.

5- عدم الثقة بالنفس

تعتبر عدم الثقة بالنفس من أهم السلبيات التي تسببها السوشيال ميديا وأكثرها انتشاراً، حيث يتم الإصابة بها بطرق مختلفة كما يتم ظهور أعراضها بنتائج مختلفة أيضا.

حيث يمكن بكل سهولة اكتشاف عدم الثقة بالنفس عن طريق الإهتمامات المزيفة التي يتم اصطناعها علي مواقع التواصل الإجتماعي، أو اتباع أسلوب معين عند المناقشة أو الحوار او ابداء الآراء، حيث يظهر البعض بشكل متعجرف والآخر بشكل عدواني.

التعليقات مغلقة.