انخفاض أسعار الوقود اليوم 2.5 جنيه لكل 10 لتر من البنزين والسولار

اسعار البنزين اليوم في مصر

أسعار البنزين اليوم.. أقرت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، المعنية بمراجعة وتحديد أسعار بعض المنتجات البترولية بشكل ربع سنوي، فى اجتماعها الأخير المنعقد عقب انتهاء شهر سبتمبر الماضي، خفض سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة فى السوق المحلية بـ ٢٥ قرشًا للتر.

ونشرت أمس الخميس، أسعار البنزين الجديدة، بعد تخفيضها بقيمة 25 قرشا، بداية من الساعة 12 صباح يوم غد الجمعة الموافق 4 أكتوبر.

وحددت لجنة تسعير المواد البترولية سعر بنزين 80 عند 6.5 جنيه للتر، بدلا من 6.75 جنيه، وبنزين 92 بـ 7.75 جنيه بدلا من 8 جنيهات، وبنزين 95 بـ 8.75 جنيه بدلا من 9 جنيهات.

شاهد ايضاً: تعرف على أسعار السيارات المستعملة في الأسواق المصرية لعام 2019-2020

ويأتي خفض الأسعار مع تطبيق الحكومة لآلية التسعير التلقائي الجديدة، والتي يتم من خلالها مراجعة الأسعار كل 3 أشهر، بناء على متوسط سعر البترول العالمي وسعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية.

 أسعار البنزين اليوم في مصر

كما خفضت الحكومة سعر المازوت كما خفضت سعر طن المازوت للاستخدامات الصناعية بقيمة 250 جنيهًا ليصبح 4250 جنيهًا.

نص قرار لجنة التسعير للمنتجات البترولية

ونص القرار على استمرار العمل بسعر المازوت عند مستوى 1500 جنيه للصناعات الغذائية التي يصدر بها قرار من وزير التجارة والصناعة، و2500 جنيه لشركات إنتاج الكهرباء والطاقة التي تبيع إنتاجها من الكهرباء للشركات التابعة لوزارة الكهرباء.

وأشار القرار إلى أن خفض أسعار البنزين والمازوت جاء بعد اعتماده من وزيري البترول والمالية، وموافقة مجلس الوزراء في جلسته يوم 2 أكتوبر 2019.

وأكدت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية فى تقريرها، استمرارها فى المتابعة الدقيقة لتطورات أسعار البترول العالمية، وسعر الصرف السائد بالسوق المحلية، والتزامها بتطبيق آلية التسعير التلقائي وفقًا للمحددات المقررة، ومع مراعاة تجنب حدوث أية تشوهات فى تسعير المنتجات البترولية بالسوق المحلية قد تؤدى إلى خلل فى المنظومة السعرية للمنتجات البترولية.

وأوضحت اللجنة بأن الهدف الأساسي لتطبيق التسعير التلقائي هو إيجاد آلية واضحة تُوفر رؤية مستقبلية للجميع: أفرادًا، وشركات ومؤسسات، حول اتجاه أسعار المنتجات البترولية بالسوق المحلية، وفقاً لما هو معمول به في معظم دول العالم حيث أن مصر تبنت العمل بهذه الآلية منذ شهر يوليو الماضى. كما ان الآلية توفر قدر من المرونة والقدرة على تمكين مؤسسات الدولة على تقديم أفضل خدمة للمواطنين.

التعليقات مغلقة.