مي فودة تكتب: خطاب خالد الصاوي في مهرجان القاهرة السينمائي

خطاب عن دورة حياة الفنان بطريقة ساخرة وفكر مستنير

خطابات المهرجانات السينمائية في مصر وفي العالم أجمع ربما تكون كثيرة ومتشابهة نوعا ما في الكثير من الأحيان،فتبدأ بتعبير الفنان عن سعادته ومشاعره المتفاجئة من التكريم أو الحفاوة والترحيب وتنتهي بعبارات الشكر لإدارة المهرجان والأصدقاء والزملاء والعائلة وكل من أثروا في حياة الفنان المهنية.
لكن اختار الفنان خالد الصاوي في حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي في دورته ال٤١ أن يلقي كلمة عن دورة حياة معظم الفنانين،من بداية أن يطلب منهم أن يكونوا في عمل فني وحتى نهايته .

خالد الصاوي
خالد الصاوي

فبدأ خطابه بفقرة غير تقليدية،كانت عبارة عن مشهد تمثيلي وهو يتحدث مع أحد المنتجين على الهاتف الذي يعرض عليه أن يكون في فيلمه الجديد،لكن خالد الصاوي أخبره أنه في مناسبة ولا يستطيع أن يأتي في الوقت الحالي، وأخبر الجمهور مازحا
“ماحدش بيرفض أفلام الفترة دي ” وتتدخل منه شلبي بطرافة” خدني معاك في الفيلم ده” وسط ضحك الجمهور.
يكمل الفنان خالد الصاوي حديثه عن المشاكل اللي تواجهم كفنانين غير قلة الأعمال التي تعرض عليهم،أيضا قلة ميزانية الإنتاج وضعف الإمكانيات مقارنة بالطموحات التي يرسمها المنتج والمخرج والمؤلف للفنان بطل العمل أو المشاركين في العمل وبالطبع قلة ميزانيات الإنتاج وقلة المنتجين المغامرين لها علاقة وطيدة بقلة الأعمال التي تعرض على ممثلين أكفاء لا يختلف عليهم.

خالد الصاوي
خالد الصاوي

لكن اختلف المنتج محمد حفظي رئيس مهرجان القاهرة السينمائي مع الفنان خالد الصاوي حين صعد على المسرح لإلقاء كلمته وأخبر الجمهور أنه عكس المنتجين الذي تحدث عنهم الفنان خالد الصاوي فهو يخبر دائما المشاركين في الأعمال الذي ينتجها أن الميزانية صغيرة من البداية وسنعمل على أساسها بدون أن نرسم طموحات لا تتوافق معها.

كما أكمل الفنان خالد الصاوي في كلمته عيوب المجال الفني بطريقة طريفة أو ساخرة من الواقع ومن ضمنها خلاف المخرج والمؤلف هل هذا الفيلم فيلم مهرجان أو فيلم عيد ؟! حتى يحسم الأمر المنتج حين يأتي ويريهم الميزانية.

وتحدث أيضا الفنان خالد الصاوي عن مصاعب الممثل في التصوير في الأماكن البعيدة والصعبة،والمواعيد المتأخرة ليلا وغير المنتظمة،وطول ساعات التصوير و التي بالطبع تؤدي للمشقة
وأيضا تحدث عرؤية المخرج التي تأتي في اللحظات الأخيرة قبل تصوير الممثل.
لكن وبرغم كل هذه المصاعب أخبر جمهورة أن أهم لحظات في دورة حياة الفنان والتي يعيشون فيها أسعد اللحظات والدقائق هي اللحظة التي يؤدي الممثل فيها الشخصية ويعيش فيها ووصف هذه اللحظة في خطابه حيث قال'”وهنا تيجي أحلى دقايق في حياة الممثل،الدقايق اللي احنا بنعيشها بجد،اللي بيتردلنا فيها الروح،الدقايق ما بين “أكشن وكت” لسبب بسيط،بسيط أوي، إن إحنا هنموت،لكن الدقايق دي هتفضل عايشة”
ونحن نقول لذلك الفنان العظيم خالد الصاوي الذي يقدم أروع الأعمال الفنية الشخصيات والمشاعر،أطال الله في حياتك وحياة كل من يمتعنا بالفن الحقيقي المؤثر المطهر، يا صاحب الخطاب المفكر والمستنير.

التعليقات مغلقة.