أمير الكويت يدخل المستشفى بأمريكا قبل لقاء رئيسها

أصابت أمير الكويت الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح وعكة صحية شديدة، دخل على أثرها المستشفى بأمريكا، قبل مقابلته للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وكشف وزیر شؤون الدیوان الأمیري الكويتي الشیخ علي جراح الصباح بأن أمير الكويت الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح دخل إحدى المستشفیات في الولایات المتحدة الأمریكیة لاستكمال الفحوصات الطبیة.

وأكمل الصباح، أن دخول أمير الكويت المستشفى أدى إلى تأجیل اللقاء المقرر له مع الرئیس الامريكي دونالد ترامب.

وقال الصباح، إنه سيتم تحديد موعد لاحق لمقابلة الرئيس الأمريكي، عقب تعافي أمير الكويت .

 

90 عامًا

وسبق أن ذكر الديوان الأميري الكويتي، يوم 18 أغسطس الماضي، أن الشيخ صباح، البالغ من العمر 90 عاما، عانى مؤخرا من “عارض صحي”.

وأكد الديوان الأميري، أن “الصباح” تعافى من هذا العارض، مشيرًا إلى أن نتائج الفحوصات الطبية التي أجراها أمير البلاد جاءت إيجابية.

ولاحقا أكد رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، تعافي أمير البلاد من أزمة صحية ألمت به مؤخرا، نافيا الشائعات حول مرضه.

وعلى الرغم من أن الديوان الأميري أكد أن الفحوصات التي أجراها الأمير إيجابية وأنه بحالة صحية جيدة، إلا أن هذا الإعلان لم ينه الشائعات حول موضوع صحته.

تعليق ترامب

أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن تطلعه لاستقبال أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، متمنيًا له الشفاء العاجل بعد تأجيل الأخير اللقاء المقرر بسبب دخوله إلى المستشفى.

وقال البيت الأبيض في بيان صحفي، أمس الأحد، إن ترامب يتطلع لاستقبال أمير الكويت في واشنطن بمجرد تماثله للشفاء.

وأضاف البيان أنه تم إبلاغ الرئيس الأمريكي أن الشيخ صباح الأحمد سيؤجل زيارته المقررة في الـ12 من سبتمبر الجاري إلى البيت الأبيض بعد أن دخل أحد المستشفيات في الولايات المتحدة الأمريكية لاستكمال العلاج.

وأكد البيان أن الأمير هو قائد يحظى باحترام كبير، وقد ظل شريكا للولايات المتحدة في مواجهة التحديات في المنطقة.

من هو

الشيخ صباح الأحمد الجابر المبارك الصباح، أمير دولة الكويت الخامس عشر، والخامس بعد الاستقلال من المملكة المتحدة.

وهو الابن الرابع لأحمد الجابر الصباح من منيرة العثمان السعيد العيّار.

تلقى تعليمه في المدرسة المباركية، ويعتبر أوّل وزير إعلام، وثاني وزير خارجية في تاريخ الكويت.

التعليقات مغلقة.