فيديو.. سحق امرأة بين سيارتين أمام قصر باكنجهام تثير غضب المواطنين في انجلترا

تحطيم عظام امرأة في انجلترا يتصدر عناوين الصحف الإنجليزية

كشف شريط فيديو جديد عن الدخول المفاجئ للحظات التي سحقت فيها سيارة رانج روفر امرأة بين سيارتين في هجوم شديد الغضب  في انجلترا دون معرفة الأسباب.

كشفت التقارير أن الضحية البالغة من العمر 47 عامًا قد خرجت من سيارة “مرسيدس بنز” لتتحدث مع سائق آخر قبل أن تصطدم بسيارة “رينج روفر” على بعد أمتار قليلة من قصر باكنجهام.

علي سياق متصل تم العثور علي لقطات فيديو لصديقة المرأة المصابة وهي تصرخ على سائق سيارة الرينج روفر ذات اللون الأزرق الفاتح وتستند إلى غطاء السيارة قبل أن يتقدم هذا المعتدي إلى الأمام بالسيارة وقام بتحطيم عظامها في سيارة مرسيدس

قد يعجبك أيضاً:

الأمير هاري ينطلق بطائرته الخاصة مع زوجته للإحتفال بعيد ميلادها علي جزيرة منعزلة

 

الجدير بالذكر أن صاحب السيارة المرسيدس تصادم مع حافلة أيضاً، عندما وصل الضباط إلى مكان الحادث، واعتقلوا رجلاً يشتبه في أنه سائق سيارة الرينج روفر.

سيارة رانج روفر تدهس امرأة في انجلترا
سيارة رانج روفر تدهس امرأة في انجلترا

صرحت الشرطة أن الشخص الذي سحق المرأة هو أدي طومسون، البالغ من العمر 23 عامًا، من دولويتش، جنوب شرق لندن، وجهت الشرطة إليه عدة تهم وهي القيادة دون تأهيل، والقيادة دون تأمين وحيازة أدوية الفئة ب.

وسوف يعرض أمام محكمة ويستمنستر يوم 27 أغسطس من الشهر الجاري.

وكان السائح ديباك أناند، البالغ من العمر 40 عاماً والذي يعيش في مقاطعة فانكفور بكندا، أثناء زيارته إلي لندن على متن حافلة مع زوجته وابنه وشهد الحادث.

وقال إنه رأى رجلاً يحاول سحب سائق من سيارة رينج روفر، التي سرعان ما وصلت إلى زحام المرور قبل محاصرة النساء للسيارة المرسيدس.

المصدر: صحيفة ديلي ميل البريطانية

التعليقات