احراق جثامين المتوفين بفيروس كورونا فى سريلانكا

احراق جثامين المتوفين بفيروس كورونا فى سريلانكا

 

قامت السلطات في سريلانكا، بمواصلة احراق جثامين كل المتوفين بفيروس كورونا، رافضة جميع الدعوات الدولية بالسماح للمسلمين، قيامهم بدفن موتاهم حسب الشريعة الاسلامية.

وكانت السلطات في سريلانكا، منذ شهر ايريل الماضى، منعت دفن المتوفين بفيروس كورونا، خوفا من تلوث المياه الجوفية من جثثهم، وانتشار كورونا المستجد بين المواطنين.

وكان رئيس البرلمان المالديفي محمد نشيد، اقترح لى السلطات السريلانكية، السماح بدفن المسلمين في مقبرة للمالديفيين في كولومبو، لكن اقتراحه بقى دون رد.

وأكد المتحدث باسم الحزب حلمي أحمد، المسلمين يرفضون تلقي العلاج لفيروس كورونا، بالرغم من ارتفاع الوفيات من المسلمين بالمقارنة بغيرهم من أبناء سريلانكا، لكنهم برفضون خوفا من إحراق جثامينهم بعد وفاتهم.

جدير بالذكر ان ارتفع عدد الإصابات من 3300 في شهرأكتوبر الماضى، ووصل الان إلى 46 ألفا و800 ، كما ارتفع عدد الوفيات من 13 اكتوبر إلى 222 حاليا

التعليقات