أسهل وصفة للسعادة تعرف على أقصر الطرق للفرحة

أسهل وصفة للسعادة تكمن في أنني لا اتقاسم الشيء، إما أملكهُ وَحدي أو أتركهُ لـ غَيري، هكذا كان رأي حد رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

يبحث الجميع عن أسهل وصفة للسعادة في عالم بات يغمره الحرب والدماء وكل ملامح الكآبة والاكتئاب التي تظهر على صفحات السوشيال ميديا.

 

ونشر أحد النشطاء لصورة رجل يحمل والده أثناء آداء مناسك الحج أو العمرة وكتب عليها تلك هي أسهل وصفة للسعادة مدونًا، ” لاتهملوهم فتكسروهم.. ولا تعقوهم فتخسروا سعادة الدنيا.. والآخرة ( وبالوالدين إحساناً).

https://twitter.com/nadiahs12/status/1164418593267867648

 

المسألة لا تحتاج تعقيد ..ببساطة، إذا توقفت عن إشغال عقلك بما يشعرك بالتعاسة ، فسيتجه تفكيرك ومشاعرك لما يسعدك.

أما آخرين فقد دونوا: قول الله تعالى: ( وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً، (اللهم اجعلنا لك شاكرين، لك ذاكرين، لك حامدين، عليك متوكلين).

أبو ماجد قرامش كتب على حسابه: نصف سعادتك تلاقيها، لما تلاقي الشخص اللي يهتم بسماع أدق تفاصيل يومكك.

https://twitter.com/majidqramish/status/1164470761819713536

 

أكثر من 50 في المئة من الأميركيين غير راضين في عملهم، وفقط ثلث الناس يصفون انفسهم بانهم “سعيدون للغاية” في الحياة العامة. هذا يعني أن نسبة 70 في المئة من الأميركيين غير راضية عن حياتها عموماً.

إن الناس الأكثر سعادة هم أكثر نجاحاً، إذ لديهم المزيد من المرونة ومهارات التكيّف بشكل أفضل، ويقلّ لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب”. فالسعادة مثل العضلات، أي كلّما عملنا عليها وكثّفنا التمرين أصبحت أقوى.

أن تكون سعيداً

السعادة لا تأتي إلينا من طريق الحظ أو المصادفة، الناس الذين يبدون سعداء يكونون قد اتخذوا قراراً واعياً بغض النظر عن الظروف. نستطيع أن نختار التذمر من حركة المرور أو الأحوال الجوية، ويمكننا في المقابل أن نتّخذ نهجاً أكثر إيجابية. الأمر ليس دائماً بسيطًا ولكنه سهلًا إذ يعتمد على الممارسة.

حوّلها الى ممارسة

استغرق 10 دقائق يومياً لتكون سعيداً، عبر التفكير في النِّعم التي في حياتك، اصنع منها جدولاً إذا كنت بحاجة! ركّز على الأشياء التي يجب أن تكون ممتناً لأجلها مثل: وجود سقف فوق رأسك، وسرير دافئ للنوم، ومواد غذائية في الثلاجة، وعلاقات الحب، وأشعة الشمس… اقضِ بعض الوقت كل يوم لتفعل شيئاً يجلب لك السعادة مهما كان بسيطاً، مثل الجلوس في عزلة مع كوب من الشاي.

أسهل وصفة للسعادة لمنحها للآخرين

من المهم أن توزّع السعادة حواليك. في كل تفاعل مع زملاء العمل، وفي محل البقالة، مع الغرباء في النقل العام. عليك أن تكون أكثر لطفاً. ابتسم، تواصل بعينيك مع الآخرين، خذ في الاعتبار نبرة صوتك ولغة جسدك. ستجد أن ما تقدّمه من سعادة للآخرين، سوف تتلقاه مضاعفاً في المقابل.

التعليقات مغلقة.