أهالي شنشور يشكون تنفيذ وصلات منزلية لغرف صرف صحي غير مطابقة للمواصفات

 

 

أرسل أهالي قرية شنشور، التابعة لمحافظة المنوفية، خطابًا موجهًا إر رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة، شكوا فيه من تنفيذ وصلات منزلية لغرف الصرف الصحي، بما يخالف اتباع الخطوات اللازمة لتعليمات الشركة.

وأوضح أهالي شنشور، أن محطة الصرف الصحي بالقرية لم يتم الانتهاء منها أو تشغيلها أو تسليمها حتى لرئيس الشركة، ولم تجرى عمليات التطهير للبيارات والخطوط الرئيسية.

أهالي شنشور
أهالي شنشور

وفوجئ الأهالي بعقد رئيس وحدة القرية اجتماعًا مع مجموعة من أهالي شنشور بتاريخ ٢٦ إبريل ٢٠١، وعمل محضر اجتماع بمعرفته والمقاول المنفذ للغرف والوصلات المنزلية وقد تم هذا دون علم أهل البلده بذلك التاريخ يوم الجمعة الساعة الثانية ظهرًا بمقر الوحدة المحليه بشنشور .

وقال الأهالي إن المقاول قام بالعمل علي توصيل الوصلات المنزلية وبناءا علي ما اتفقوا عليه البند رقم ٢ بمحضر الاجتماع الموقع من ٢٢ فرد من شنشور وعلي رأسهم رئيس وحدة شنشور أن المواصفات القياسية لغرف الصرف هي كالآتي الغرفة ٦٠ في ٦٠ عمق ٦٠ سنتي لـ واحد متر وأن الغرفة يتم صبها بعدد ٤ شيكارة أسمنت سويتر وهذا ما خالف التنفيذ علي أرض الواقع ومعظم الغرف أقل من المقاسات المتفق عليها تبدأ المقاسات من ٣٥ ل٤٠ ل٤٥ حتي ٦٠ سنتي فضلا عن أن الغطاء الحديدي أيضا غير مطابق للمواصفات القياسيه التي تتيح للمقاول عمل خمسه أسياخ حديد فرش ومثلهم غطاء وهذا ما خالف أيضا ارض الواقع.

وذكر الأهالي أن الغطاء به اقل من العدد المذكور مما أدي إلي كسر معظم غطيان الغرف بالبلدة قبل الانتهاء من باقي غرف البلدة، حيث أن الغرفة سعرها ٩٠٠ جنيه الأمر الذي يثير تساؤلات عن ثمن الغرفة لأنها لا تتكلف نصف هذا المبلغ في حين أن أهل البلدة قاموا منذ أكثر من خمسة عشر عاما بسداد مبلغ الغرف وبإيصالات رسمية من الوحدة المحلية.

 

Your new content here

التعليقات مغلقة.