اسباب تأجيل تدريس التربية البدنية عن بعد في الكويت وموعد عودتها

صرحت وزارة التربية الكويتية عن تأجيلها تدريس مادة التربية البدنية ضمن نظام التعلم عن بعد ، كما اعلنت انه يجب علي الادارات المدرسية اتباع النظم واللوائح الخاصة بالخطة الدراسية لجميع المراحل التعليمية، وتأجيل تدريس البدنية حتي إشعار آخر.

فترات تدريس التربية البدنية عن بعد

يبدأ تدريس مادة التربية البدنية للمرحلة الابتدائية للصفين الرابع والخامس من الاسبوع الرابع وطلبة المرحلة المتوسطة من الاسبوع الخامس، اما طلبة المرحلة الثانوية فيبدأ تدريسهم بعد ما يقارب شهر ونصف على انطلاقة العام الدراسي وبالتحديد بدءا من الاسبوع السابع.

اسباب تأجيل دراسة البدنية

ويأتي تأجيل دراسة مادة التربية البدنية بدولة الكويت، في ضوء حرص الوزارة علي اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية، بمواجهة فيروس كورونا المستجد، والحفاظ علي صحة الطلاب، كما أنها وضعت خطة تطبيقية للبدء بتدريسها علي المدي البعيد.

السمات القيادية لمعلمي التربية البدنية بالكويت

هدفت الدراسة التعرف إلى درجة امتلاك معلمي التربية البدنية في دولة الكويت للسمات القيادية في ضوء متغيرات (الجنس، والمؤهل العلمي، وسنوات الخبرة).

وتم استخدام المنهج الوصفي المسحي، من خلال تطوير استبانة تكونت من (36) فقرة موزعة على أربعة مجالات، وتم اختيار عينة بالطريقة العشوائية البسيطة، وتكونت من (618) معلماً ومعلمة من معلمي المرحلة الابتدائية، وبينت النتائج أن درجة امتلاك معلمي التربية البدنية في دولة الكويت للسمات القيادية جاءت بدرجة مرتفعة.

شاهد ايضاً: مميزات نظام التعليم عن بعد الكويت 2021 | المنصة التعليمية وزارة التربية ekwti

وتوصلت الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية لتقديرات عينة الدِّراسة على مجالات درجة امتلاك معلمي التربية البدنية في دولة الكويت، للسمات القيادية تعزى لمتغير الجنس وجاءت الفروق لصالح الذكور.

كما توصلت الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية لتقديرات عينة الدِّراسة على مجالات درجة امتلاك معلمي التربية البدنية في دولة الكويت للسمات القيادية تعزى لمتغير المؤهل العلمي ما عدا مجالي السمات الوجدانية والانفعالية والجسمية وجاءت الفروق لصالح ذوي المؤهل العلمي دراسات عليا.

وتوصلت الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية لتقديرات عينة الدِّراسة على مجالات درجة امتلاك معلمي التربية البدنية في دولة الكويت للسمات القيادية تعزى لمتغير سنوات الخبرة وجاءت الفروق لصالح ذوي الخبرة الطويلة.

وبناءاً على النتائج التّي توصلت إليها الدِّراسة يوصي الباحث بتنمية السمات الاجتماعية والجسمية لدى معلمي التربية البدنية من خلال إشراكهم في دورات تدريبية لتعزيز هذه السمات، وإستمرارية إنتهاج معلمي التربية البدنية للسمات الانفعالية والوجدانية والسمات الاجتماعية في درس التربية الرياضية وسياستهم التعليمية لما له من دور مهم في تنمية روح العمل والتعاون بين المعلم والطالب.

التعليقات