اسراء غريب خرجت مع خطيبها فعذبها أهلها حتى الموت! تعرف على القصة كاملة

كلنا اسراء غريب .. حملة تم تدشينها عبر منصات التواصل الاجتماعي، بعد وفاة الفلسطينية اسراء غريب يوم الخميس الماضي، وهي في عمر الـ 21 عام بعد ان قام اهلها بضربها وتعذيبها في المستشفى حتى الموت!

قصة اسراء غريب

هي فتاة فلسطينية كانت تعمل في صالون تجميل في بيت لحم بفلسطين، خرجت مع خطيبها بعلم من والدتها! بغرض التعرف عليه بشكل أعمق، تم التقاط فيديو لهما في احد المطاعم، وصل هذا الفيديو الى ابنة عمها كي تقوم بعد ذلك بإخبار والدها وشقيقها، لتحرضهم عليها بحجة انها خرجت قبل عقد القران مع خطيبها رغم علم والدتها.

عندما علم اشقائها قاموا بضربها وتعذيبها بشدة، اصيبت اسماء في العمود الفقري بكدمات واصابات دخلت المستشفى على اثرها، ولكن لم يكف اهلها عن ذلك! بل لحقوا بها الى المستشفى ودخلوا بحجة انها “ملبوسة” ويجب اخراج الجن منها، ليصلوا اليها ويكملوا الضرب فيها، الى ان ماتت اسراء غريب بعد صرخات قوية سجلتها كاميرات المستشفى! لتدخل في غيبوبة ثم يتوقف قلبها تماماً.

صوت صراخ اسراء غريب

نشرت المخرجة الاء حمدان مقطع فيديو عبر حسابها الرسمي على انستجرام لصوت صرخات اسراء قبل وفاتها بلحظات في المستشفى اثناء تعذيبها وضربها من اهلها.

من ابرز التعليقات التي تمت كتابتها من اجل التعاطف مع اسراء، والمطالبة في القصاص لها:

جميع الاديان مبنية على التسامح والرحمة لكن للأسف هذه ليست أول ولا آخر قصة.. كونك فتاة عربية هي لعنة في مجتمع لايوجد فيه دفاع ورد اعتبار في ظل وجود مبررين لضرب المرأة.. السلام لروحك

صراخك وصل لقلب كل بنت و كسره ..
.. كل بنت في العالم كان منكن تكون اسراء .. لمن متى حنستى ؟ كم قصة زي اسراء لازم تصير عشان نعمل شئ

 

قد يهمك ايضاً: بعد منع محمد رمضان من الغناء .. تعرف على ثروته 

التعليقات