الاختبارات النهائية تعرض حياة الجامعيين للخطر.. الطلاب يناشدون بتطبيق التعليم عن بعد

تصدر هاشتاق الجامعيين في خطر موقع التغريدات القصيرة “تويتر” في السعودية، تزامناً مع انطلاق وسم اختبارات الفصل النهائية، والذي دشنه النشطاء لمطالبة وزارة التعليم بضرورة تطبيق نظام التعليم عن بعد لكافة جامعات المملكة دون التمييز بينها، واشاروا إلي مدي خطورة الحضور والتفاعل في الجامعات في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، وسوف نذكر لكم في هذا التقرير كافة التفاصيل عن آراء الطلاب ومطالبهم.

الاختبارات النهائية 1442

انطلق وسم الجامعيين في خطر ليساهم الطلاب الجامعيين بالمملكة العربية السعودية، آرائهم ومطلباتهم حول توقف الدراسة في الجامعات، واستخدام نظام التعليم عن بعد اون لاين بدلاً من الحضور، لأنه يعرضهم لخطر الإصابة بكوفيد -19، كما اقترحوا اداء الاختبارات النهائية للفصل الثاني في المنزل، حتي تتم انتهاء العملية الدراسية للعام الحالي 1442، بشكل آمن وبدون اي اضرار علي صحة الطلاب وذويهم.

يهمك ايضاً: شروط القبول في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن للعام الدراسي 2021-1442

ونشر الطلاب الجامعيين واولياء امورهم العديد من التغريدات الموضحة لوجهات النظر الموحدة، لفكرة راسخة حول التمييز بين الجامعات السعودية، والتي يدرس طلابها اون لاين في المنزل، دون تطبيق تلك الآلية علي الجامعات الأخري، كما اقترح الرواد ان يتم الحضور اثناء المقررات العملية، اما المقررات النظرية سواء العامة او التخصصية، يجب ان تتم عن بعد.

الجامعيين في خطر

كتب احمد: “ليس من العدل أن تكون بعض الجامعات عن بعد وبعض الجامعات تستلزم الحضور! هل تختلف صحة الافراد من جامعة إلى أخرى”.

وقال محمد: “#الجامعيين_في_خطر تنصحوني ادخل جامعه ولا خلاص اروح عسكريه مع العلم لي سنه متخرج ومادخلت جامعه”.

وغردت فاطمة قائلة: “مافيه فرق بينا وبين التعليم العام وسبب حضورنا للجامعات يشكل خطر ويمكن ننقل المرض للي عندنا بالبيت.بلاش استهتارالناس قاعد تتأذى أنتو ي مسؤولين الجامعات ترضونها على نفسكم وأهلكم !؟”.

https://twitter.com/T0GlRjHmXCfIcEe/status/1328305667506106369

وكتب فيصل: “#الجامعيين_في_خطر #الجامعات_تخاطر_بصحتنا4 صعب تنظيم وتطبيق التباعد في الجامعات عدد الطلاب كثير ويومياً يصابون المئات والضحيه الآباء والأمهات وحتى الطلاب من لديهم أمراض مزمنه والمناعه الضعيفه وحتى البعض تصير لهم مضاعفات بعد الشفاء لذلك يجب اتخاذ القرار الصائب لحفظ الأرواح”.

وعلقت رهف: “احنا بشر عندنا اهل وعندنا كبار سن مو طبيعي أداوم الجامعه واقعد عايشه بتوتر طول الوقت وارجع أحجر نفسي عن اهلي أسبوع ارجع أداوم الاسبوع الثاني والله العظيم حرام عليكم ومو كل الجامعات ملتزمه بالاحترازات ارحمو من ف الأرض يرحمكم من في السماء”.

 

التعليقات
error: Content is protected !!