انتهاك الدستور وتجاهل الآلاف طلبات الإحاطة من قبل حكومة أردوغان

حكومة أردوغان تنتهك الدستور وطلبات الإحاطة

أردوغان هو رئيس تركيا وأن حكومته انتهكت بشكل كبير الدستور وتجاهلت تماماً نظام الرئيس رجب طيب أردوغان وهو الرد على الآلاف من طلبات الإحاطة، وهي التي تم تقديمها من خلال حزب الشعب الجمهوري المعارض.

وذلك ما أكد عليه الموقع الإلكتروني لصحيفة يني جاغ التركية المعارضة، وهي التي أشارت إلى أن جميع نواب الشعب الجمهوري الذين يريدون المعارضة في البلاد قاموا بتقديم إلى رئاسة البرلمان حوالي 9 آلاف و982 طلب إحاطة في عام واحد فقط.

حكومة أردوغان وانتهاك طلبات الإحاطة

وأيضاً أن نظام أردوغان قام بتجاهل الرد على حوالي 4 آلاف و778 من الإجمال الخاص بجميع طلبات الإحاطة الذي يتم تقديمها، وتم التشديد على أن الدستور ينص أيضاً على الأهمية الكبرى الخاصة برد مكتب الرئاسة ومجلس الوزراء على جميع طلبات الإحاطة وهي التي يتم تقديمها من خلال المعارضة دائماً.

يذكر أيضاً أنه تم الكشف وهو الذي نتج عنه وجود 3 وزراء امتنعوا تماماً عن الرد الخاص بهذه الطلبات أثناء الدورة البرلمانية الـ27 وهي التي أنتهت قبل يوم من عامها التشريعي الثاني، وأن الوزراء هم الذين رفضوا الرد على هذه الطلبات الخاصة بالإحاطة وهم كلاً من وزراء الخزانة العامة والمالية و صهر أردوغان برأت البراق.

يهمك أيضاً.. بارزاني: نرفض تصدير مشاكل الآخرين إلى داخل كردستان

وزراء رفضوا الرد على طلبات الإحاطة

وأن وزيرة العمل والخدمات الإجتماعية والصحية زهرة زمرد سلجوق والدفاع الوطني خلوصي آكا وأيضاً حوالي 1703 طلبات لم يتم الرد عليها من خلال مكتب نائب رئيس الدولة، والصحيفة أشارت إلى أن وزراء العدل عبد الحميد جول والخارجية مولود جاويش أوغلو و مصطفى فارانق وزير الصناعة والتكنولوجيا قاموا بالرد على طلب إحاطة واحد فقط أثناء هذه الفترة.

ووزير الصحة فخر الدين قوجا قام بالرد على 3 طلبات فقط وأن وزير الثقافة والسياحة محمد أرصوي سكيز رد على 8 طلبات ووزير البيئة والتخطيط العمراني مراد كوروم رد على 9 طلبا إحاطة، وأن نائب حزب الشعب الجمهوري عبدالرحمن توديري أنتقل إلى النظام الرئاسي مثل نظام حكم في البلاد وهذا خلال عام أصبحت طلبات الإحاطة هي الطريقة الوحيدة التي يتم اللجوء لها من خلال السلطة التشريعية.

التعليقات مغلقة.