بالفيديو | ريهام سعيد «أنا مش رد سجون.. أنا اتحبست ظلم ولي حق عندكم»

قالت الإعلامية ريهام سعيد خلال بث مباشر لها عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” «أنا مش رد سجون.. أنا اتحبست ظلم ولي حق عندكم»، رداً علي مجموعة من الشباب في الساحل الشمالي، وكان في مطلع عام 2018 قد تم حبس ريهام احتياطيًا على ذمة اتهامها بـ«التحريض على خطف الأطفال» .

وعلقت «سعيد» قائلة: «أنا مكانش عليا أي دليل في القضية، أنا قضيت حياتي كلها بخدم البلد والناس ومشيت بشرف وأمانة وعمري ما أخدت عمولة ولا سرقت ومشيت على الصراط وأتوقفت عن شفلي».

أضافت: «مش كل حد هيشوفني في الشارع هيقولي أنا رد سجون، أنت مش رد سجون، أنا ست محترمة وبنت ناس، وغصب عن أي حد أنا ست شريفة وأم محترمة، أنا واحدة احترمت القانون، والنائب العام أمر بحبسي احتياطيًا، المفروض أنا اللي ليا حق».

تابعت: «أنا اللي محتاجة أعرف أنا اتأذيت ليه، أنا بقدم طلب لرئيس الجمهورية، أنا ست مصرية شريفة بتعرض للأذى كل يوم بالكلام، وفي شغلي باتوقف من غير سبب، أنا عايزة حقي من الـ6 ولاد دول، هل ينفع يتقال لي قدام ابني (أنا رد سجون) علشان رفضت أتصور».

مضت قائلة: «هاخد حقي إزاي؟ أعمل ايه غير إن المناظر دي لازم تختفي من حياتنا، دول عندهم 22 أو 23 سنة، ابني أكبر منهم، وطبعا لو عملت مشكلة يبقى ريهام سعيد عملت مشكلة، حرام عليكو سيبوني في حالي، محدش يقول لي كده تاني، أنا اتسجنت ظلم، ليه حد يقول لي كده، لو سمحتوا أنا عايزة حقي دلوقتي، كفاية بقى وربوا عيالكو».
ريهام سعيد تنهار من البكاء: «أنا مش رد سجون.. أنا اتحبست ظلم ولي حق عندكم» (فيديو)

ريهام سعيد تستغيث بالشعب المصري والمسؤولين " انا بيتم التحرش بي انا وابني " انا معايا صورهم

Publiée par ‎Reham Saeed – ريهام سعيد‎ sur Samedi 1 août 2020

قد يهمك أيضاً:

التعليقات