برزان عبد الغفور قائد الحرس الجمهوري لصدام حسين تم الإفراج عنه من سجن الناصرية بالعراق

برزان عبد الغفور قائد الحرس الجمهوري لصدام حسين تم الإفراج عنه من سجن الناصرية بالعراق، وكان سجن الناصرية بالعراق اليوم أكد في تصريحات لوكالات الأنباء العراقية والعالمية انه قد تم الإفراج عن العميد الركن برزان عبد الغفور، قائد الحرس الجمهوري في حقبة الرئيس السابق صدام حسين .

وذلك بعد انتهاء مدة محكوميته البالغة 15 عاما في سجن الحوت بالناصرية وتم التأكد بعدم مطلوبيته في قضايا أخرى”.

وتنشر “ الريادة نيوز” بعض جوانب من سيرة العميد برزان الذاتية بعد تأديته المدة المحكوم عليه بها بالسجن وتم خروجه امس الاثنين 29 يونيو 2020 عن عمر يناهز 59 عاما .

وكانت قد تمت محاكمته منذ 15 عاما في عام 2005 ضمن المحاكمات التي شملت جميع المحيطين بالرئيس الراحل صدام حسين وقد ادي العميد برزان مدة الحكم عليه كاملة دون نقصان واليوم يخرج من السجن إلي الحرية دونما أي قيود وغير مطالب بشيء وليس عليه أي أحكام أخري ، ويمارس حياته بشكل طبيعي .

نبذة من ويكيبيديا عن العميد برزان عبد الغفور

العميد برزان عبد الغفور سليمان مجيد التكريتي كان أحد قادة قوات الحرس الجمهوري الخاص في عهد الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين وعضوا في حزب البعث العربي الاشتراكي، وشقيق اللواء روكان عبد الغفور المرافق الشخصي لصدام حسين.

ولد عام 1960

كان ضمن قائمة العراقيين المطلوبين لدى الولايات المتحدة عند احتلال العراق وتسلسله 11، ألقي القبض عليه في 23 تموز 2003.

كانت صورته على ملكة القلوب في مجموعة أوراق اللعب لأهم المطلوبين العراقيين التي صدرت من قبل القوات العسكرية الأمريكية للمساعدة في تحديد المطلوبين من حكومة صدام حسين خلال حرب العراق.

في عام 2017، أقر مجلس النواب العراقي قانونا ينص على مصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة لكل من صدام حسين وزوجاته وأولاده وأحفاده وأقربائه حتى الدرجة الثانية ووكلائهم ومصادرة أموال قائمة من 52 من أركان النظام السابق، كان من بينهم برزان عبد الغفور التكريتي.

وشارك برزان عبد الغفور المجيد في معركة المطار وتم أسره بعد إصابته ونفاذ ذخيرته، وحكم عليه بالسجن لمدة 17 عاما.

وفي يوم 29 حزيران 2020، أفرجت عنه السلطات العراقية بعد إكمال محكوميته.

 

التعليقات
قد يعجبك ايضا