بلازما.. حملة للتوعية بأهمية التبرع بالدم بإعلام الأزهر

دشن مجموعة من طلاب الفرقة الرابعة قسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام جامعة الأزهر، مشروع تخرج بعنوان (بلازما.. نقطة دم تفرق)، وذلك للتوعية بأهمية التبرع للدم.

وقال الطلاب، إن هذه الحملة الإعلامية متكاملة لتسليط الضوء على أهمية التبرع بالدم، وإبراز الفوائد الصحية والنفسية والاجتماعية وأيضا الإنسانية التي تعود على المتبرع بالدم، بالإضافة إلى تصميم موقع إلكتروني تقوم الحملة من خلاله بجمع بيانات المتبرعين وكذلك نشر المعلومات الطبية على هذا الموقع.

وأكد الطلاب المشاركين في تنفيذ المشروع، أن يكون هذا العمل مساهمًا في توعية وتثقيف الجمهور بآليات التبرع بالدم وكشف الأخطاء والمعلومات الشائعة عن التبرع بالدم حيث إن ذلك يعود بالفائدة على الشخص المتبرع صحيا ونفسيا، ويهدف أيضاً إلى إعلام الجمهور وتشجيعهم على استخدام الموقع الإلكتروني الذي سوف يتم إطلاقه قريباً ضمن مشروع التخرج وهوما سوف يساعد على التواصل ما بين المتبرع والمستقبل دون أن يكون طرفاً في عملية النقل أو التوصيل، وكذلك سيكون به بنك معلومات كاف عن الدم مما يسهل من عملية التبرع بما يطمئن الشخص المتبرع.

ويشارك في المشروع الطلاب، عبدالرحمن عبدالناصر السباعي حسن، حامد سعيد عبدالغفار الشايب، شعبان سيد موسى موسى، أحمد شكري علام، محمد شعبان حسن العباسي، سعيد سمير عبدالفتاح خضر، أحمد ربيع عبدالجواد، وذلك بإشراف الدكتور سامح البدري المدرس المساعد بالقسم، والدكتور محمد فؤاد المشرف العام على مشاريع التخرج.

التعليقات
قد يعجبك ايضا