دعاء المطر مكتوب.. أبرز 10 أدعية وردت عن النبي عند نزول المطر عسي تكون ساعة إجابة

حالة من تغير المناخ تشهدها مصر خلال هذا الأسبوع

دعاء المطر مكتوب.. شهد معظم محافظات مصر اليوم حالة من التغير المفاجئ للطقس مصاحب لسقوط أمطار تمتد حتى بداية الاسبوع القادم تصاحبها هطول أمطار غزيرة، وورد عند نزول المطر الكثير من الأدعية فالدعاء عند نزول المطر مستجاب بإذن الله فيجب علي كل مسلم ألا يضيع هذه الفرصة وأن يتوجه إلى الله بالدعاء فور نزول المطر عسي أنها تكون ساعة  إجابة فيتقبل الله دعائكم ويستجيب.

دعاء المطر مكتوب

– اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا، اللَّهُمَّ صَيِّبًا هَنِيئًا، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك،  اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، ‏وأعوذ‎ ‎بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به”.

– اللهم اسقينا غيثاً مغيثاً مريئاً نافعاً غير ضار .

– اللهم انت الله لا إله إلا انت الغني ونحن الفقراء ، أنزل علينا الغيث ، واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين .

– اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها ، وخير ما أرسلت به ، ‏وأعوذ‎ ‎بك من شرها ، وشر ما فيها ، وشر ما أرسلت به .

– اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك .

– سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته .

يهمك ايضاً: ادعية المطر عن دار الإفتاء المصرية “شاهدها الآن”

ادعية المطر

– (اللّهُمّ صيِّباً هنيئاً) حيث تروي السيّدة عائشة (رضي الله عنها وأرضاها) عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم : أن النبي (صلَّى اللهُ عليْهِ وسَلَّمَ) كان إذا رأى ناشئا في أفق السماء، ترك العمل وإن كان في صلاة، ثم يقول: اللّهُمّ إنّي أعوذُ بكَ مِن شَرِّها، فإن مُطِرَ قال: اللّهُمَّ صيِّباً هَنيئاً) فهو دعاء بالخير النافع الذي يصيب الأرض فيثمر خيرا ولعل دعوة صادقة من المؤمن تدفع ضررا عنه وعن المسلمين من ذلك المطر وتجلب له ولهم به خيرا هذا فضلا عن أجر التمسك بهذه السنة.

– اللّهُـمَّ إِنَّـي أَسْـأَلُـكَ خَيْـرَها، وَخَيْـرَ ما فيهـا، وَخَيْـرَ ما اُرْسِلَـتْ بِه، وَأَعـوذُ بِكَ مِنْ شَـرِّها، وَشَـرِّ ما فيهـا، وَشَـرِّ ما اُرْسِلَـتْ بِه.

– اللّهُمَّ اَسْقِـنا غَيْـثاً مُغيـثاً مَريئاً مُريـعاً، نافِعـاً غَيْـرَ ضَّارٌ، عاجِـلاً غَـيْرَ آجِلٍ.

تابع ايضاً: دعاء المطر مكتوب تعرف علي الأدعية المستحبة وقت نزول الأمطار

احاديث النبي عند نزول المطر

كما ورد عن رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) أنه : (كانَ إذا رأى سحاباً مُقبِلًا من أفُقٍ منَ الآفاقِ، ترَكَ ما هوَ فيهِ وإن كانَ في صلاتِهِ، حتَّى يستقبلَهُ، فيقولُ: اللَّهمَّ إنَّا نعوذُ بِكَ من شرِّ ما أُرْسِلَ بهِ، فإن أمطرَ قالَ: اللَّهمَّ صيباً نافعاً مرَّتَينِ، أو ثلاثًا، فإن كشفَهُ اللَّهُ ولم يمطِرْ، حمدَ اللَّهَ على ذلِكَ)

أما الدعاء في حال اشتد المطر وخاف الناس ضرره فمن السنة أن يدعو المسلم فيقول مثل قول الرسول (صلّى الله عليه وسلم) حيث كان يدعو بهذا الدعاء إذا اشتد المطر فيقول : (اللَّهمَّ حوالَيْنَا ولا عَلَينَا، اللَّهُمَّ علَى الآكَامِ والظِّرَابِ، وبُطونِ الأوديةِ ومنَابِتِ الشَّجَرِ)، وكان النبي (صلَّى اللهُ عليه وسلم)  يقول عند نزول المطرِ: (اللَّهمَّ سُقْيَا رَحمةٍ ولا سُقْيَا عذابٍ ولا بلاءٍ، ولا هدمٍ ولا غرقٍ، اللَّهُمَّ على الظِّرابِ ومنابتِ الشَّجرِ، اللَّهُمَّ حواليْنَا ولا علينا)

 

 

 

التعليقات
error: Content is protected !!