رونالدينيو من لاعب محترف إلي لاعب خلف القضبان تعرف علي تفاصيل القصة بالكامل

تعرف علي تفاصيل إزمة رونالدينيو

تفاصيل إزمة رونالدينيو:

تعرض نجم الكرة البرازيلي رونالدينيو إلي إزمة مالية ضخمة سببت له الكثير من الديون والتي أغرمته 57 وحدة من ممتلكاته وتغريمه 1.8 مليون يورو وفقًا لما ذكرته من نقارير صحفية.

ومنعته الحكومة البرزيليه من مغادرة البلاد لحين سداد الديون التي تقدر بقيمة 2.3 مليون يورو ، مما أصاب صدمة لعشاق الكرة حول ما اصاب اللاعب عقب انتهاء مشواره الفني.

وأصبح أسطورة الكرة البرازيلية علي أعتاب التواجد خلف قضبان السجون خلال الفترة القادمة في حالة عدم سداد الديون المتراكمة.

نبذة عن اللاعب:

ولد رونالدو دي أسيس موريرا في بورتو أليغري في 21 مارس 1980 ، وعرف باسم رونالدينيو هو لاعب كرة قدم برازيلي معتزل، يعتبر رونالدينيو من أفضل لاعبين كرة القدم على مر التاريخ، آخر فريق لعب معه هو فلومينينسي البرازيلي، كما عرف بالركلات الحرة وقدرة الكبيرة على المراوغة الاستثنائية واللعب السريع.

ولقب برونالدو الصغير وغاوتشو، من أجل التمييز بينه وبين رونالدو، قبل أنتقاله إلى فلامينغو ريغاتاس ولعب لدى ميلان، وأيضاً لفريق باريس سان جيرمان وبرشلونة، واحرز مع الفريق الأسباني دوري ابطال أوروبا لأول مرة في عام 2006 ونال الكرة الذهبية عام 2005. واخذ جائزة أفضل لاعب في العالم التي تقدمها الفيفا سنوياً عامي 2004 و2005 وأصبح مواطنا إسبانياً في يناير 2007. وأيضاً أُختير رونالدينيو ليكون من أفضل لاعبي برشلونة على مر تاريخه.

وتميز رونالدينيو خلال مسيرته الكروية بالمهارات الفنية الخارقة التي كانت تذهل رؤية المشجعين ومحبي كرة القدم البرازيلية والإسبانية بالإضافة إلي اجتذاب أذهان الأطفال التي كانت تأمل في تحقيق ماوصل أليه لاعب برشلونة الأسبق كونه يمتلك مهارات لم تتواجد حتى الآن .

وصار الجميع في انتظار معرفة مصير نهاية أسطورة الكرة البرازيلية رونالدينيو ، سواء كانت بتنفيذ العقوبة أو سقوط الحكم.

Your new content here

التعليقات مغلقة.