شاهد فيديو مريم سعيد الذي يبحث عنه الجميع

أثارت صور مريم سعيد ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيما أوضحت مواقع إخبارية تفاصيل ما حدث مع الإعلامية المغربية عبر الانستغرام، وكثيراً ماتتعرض مريم للجدل بسبب شهرتها الواسعة.

وشاركت الفنانة دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام بطمة في قضية إطلاق حساب على “Instagram” ينشر فضائح المشاهير، والمعروفة باسم “حمزة مون بيبي”، ومتخصصة في فضائح المشاهير.

وراقبت الكاميرات لحظة الإفراج عن بطمة وشقيقتها بعد التحقيق فيها، لكنهم رفضوا الرد بالكامل على المراسلين ووسائل الإعلام، ودخلوا السيارة معًا، وانطلقوا دون النظر إلى وسائل الإعلام.

وتجدر الإشارة إلى أن الحساب نُشر قبل أكثر من عام صورًا غير ملائمة للإعلام المغربية مريم سعيد، ووفقًا لعدد من المواقع المغربية، تم استدعاء دنيا بطمة يوم الجمعة للتحقيق بشأن علاقتها بهذا الحساب.

وننصحكم اعزائي القراء الكرام بعدم تقصي الفضائح والتحلي بالستر علي الناس، وعدم قذف الأشخاص بالباطل، وعدم الإنسياق وراء الشائعات التي تهدر من سمعة الأشخاص حتي لو كانوا من مشاهير المجتمع.

مريم سعيد ودنيا بطمة

القبض علي دنيا بطمة وشقيقتها

واعتقلت الشرطة ابتسام بطمة، شقيقة دنيا يوم الأربعاء، للاشتباه في ارتباطها بـ فضيحة مريم سعيد رغم أنها نفت سابقًا وجود أي علاقة معها.

وفي وقت سابق، نشر حساب على تطبيق “سناب شات ، انستقرام”، يحمل اسم “حمزة مون بيبي”، وهي صورة مسربة قال إنها تنتمي إلى تأشيرة “Visa” التي سافرت بها الإعلامية المغربية مريم سعيد إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لأول مرة الوقت في يونيو 2009 باعتبارها “خادمة”.

ونشر الحساب ذاته صورًا قديمة للإعلامية في إم بي سي، مرتدية ثيابًا مثيرة، مدعيًا أنها كانت برفقة أمير خليجي، الذي نقله رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع.

وبقيت مريم سعيد صامتة، واستمرت في نشر صورها على تطبيق “انستغرام”، متجاهلة كل ما قيل عنها، باستثناء تعازيها لضحايا حادثة الأردن.

لمشاهدة لحظة هروب دنيا بطمة وشقيقتها اضغط هــنـــــــــا.

فضيحة مريم سعيد

الجسمي يقصف دنيا بطمة بسبب مريم سعيد

دخل الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي شقيق الفنان حسين الجسمي، على خط قضية الفنانة دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام بطمة المشتبه في علاقتهما بحساب عصابة “حمزة مون بيبي”.

والذي أظهرت التحقيقات التي تم القيام بها منذ أشهر، تورط بعض المسيرين له في السب، والقذف، والتشهير، والابتزاز، والمس بالحياة الخاصة للأشخاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والنصب، والتهديد والابتزاز الجنسي عبر شبكة الأنترنت.

وأبدى الجسمي غضبه مما كان ينشر على صفحة “حمزة مون بيبي”، حيث قال على حسابه بـ”سناب شات”: “لا يعقل أن تبني اسمك وشهرتك على فضح أعراض الناس.. هذا الحساب خرب بيوت الكثيرين في المغرب وبعض دول الوطن العربي”.

وأشار إلى ما وقع للمذيعة المغربية مريم سعيد، التي قال إنها خسرت وظيفتها بقناة “mbc” وتم إلغاء زواجها قبل يومين من موعده، بسبب تسريب صور لها عن طريق الحساب الذي يشتبه في تورط دنيا بطمة وشقيقتها في إدراته.

التعليقات