ظهور الملثم من جديد بـ الفتوة 12 واخذ ” تار حنوقة” والعثور علي الكنز . شاهد بالفيديو

ظهور الملثم من جديد بـ الفتوة 12 واخذ ” تار حنوقة” والعثور علي الكنز . شاهد بالفيديو

الحلقة 12 من مسلسل الفتوة

للفنان المتالق ياسر جلال والتي جمعت المتناقضات مابين الثأر والرومانسية والقسوة ايضا وكلها امور حياتية قد تكون نتجت عن صراعات وخروج عن النص في بعض الامور فالقتل والثأر نواتج الظلم والطمع ..

اما القسوة والعناد فقد تكون اشياء بداخلنا لانستطيع تغيرها ، فالتكوين الشخصي للانسان دائما يكون علي الفطرة وقديما قالو ” الطبع غلب التطبع ” يعني الانسان مهما حاول ان يتطبع مع امور ليست بداخله نجد ان التكوين الشخصي بتلقائية بحته غلبت علي كل شىء .

اما الرومانسية فهي المتنفس الوحيد لكل شىء جميل في الحياة .

فهي تاخدك الي عالم رحب جميل لاتستطيع مقاومة جماله ولا عزوبته ولا حلاوته المتميزة .

الفتوة 12فلو اصبح العالم كله رومانسيا لم نجد مشكلة واحدة علي ظهر الارض .

المسلسل الذي يجذب العديد من الجماهير العربية يعرض يوميا علي  قناة “الحياة”، في الساعة الثانية عشر صباحا.

اخذ ” تار حنوقة”

وكان ” حنوقة” قد قتل بالحلقة 11 من الفتوة واراد الملثم المجهول ” حسن”  ان ” يخلص تاره”  من المعلم صابر ورجالته ، كما قام ” حسن ” بارسال والدته للحج علي نفقته الخاصه .

اعتراف حسن

يتقابل حسن في مشهد اخر من الحلقة مع ابنة فتوة الجمالية ويفضفض لها باسرارة ويبةوةح لها بكل شيء شارحا لها انه يتلثم من اجل الحق وانصاف الغلابة .

الفتوة 12

جميلة تتقرب من حسن . الفتوة 12

وفي مشهد اخر تتقرب جميلة من حسن بشكل تلقائي وكانت قد تعرضت للصفح علي وجهها من ” الفتوة ” بانها لاتحس بمشاعر الحب ناحيته ولم تحبه .

الرومانسية تنتصر في الفتوة 12

حسن يعترف ان قلبه لان لليل بنت فتوة الجمالية وقد سبق وان جمعه بها مشهد الاعتراف الذي خصها دون غيرها به واليوم اعلن حبه منها للجميع.

وتنتهي الحلقة 12 من الفتوة باكتشاف فتوات الجمالية ان حسن قد عثر علي كنز الذهب الذي يبحثون عنه ، في نهاية مشوقة لانتظار الحلقة القادمة للبحث عن حقيقة الكنز .

فريق العمل بـ الفتوة 12

بجانب بطل المسلسل الذي دائما يظهر لنا مع مطلع الشهر الكريم بعمل درامي جديد ” ياسر خليل ” والذي كتبه للتلفزيون ” هاني سرحان” يشاركه مجموعة كبيرة من الفنانين والفنانات نذكر منهم  احمد زاهر، انعام سالوسة ، احمد خليل ، رياض الخولي ، واخرين .

التعليقات مغلقة.