علاء مبارك و خالد صلاح الحرب بدأت.. اتهامات بالفساد في مواجهة فضائح جنسية

 

 

علاء مبارك .. يلقى هجومًا شديدًا من صحيفة اليوم السابع حيث اتهمت الصحيفة علاء مبارك ، نجل الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، بالاتحاد مع جماعة الإخوان الإرهابية، بعدما رفع عناصر الجماعة شعار الاتحاد من أجل المصالح الشخصية.

وقالت اليوم السابع إن هذه الجماعة تبحث عن مصالحها حتى وإن كانت على جثث البشر ودماء الأبرياء، بإعلاميو الإرهابية الهاربين في قطر وتركيا، أكدوا أنه لا عدو دائم ولا صديق دائم، فبعدما أبرحونا تصريحات حول فساد مبارك ورموز نظامه ومعهم نجليه، “جمال و علاء مبارك، بايع المنتمون للجماعة الإرهابية الحزب الوطنى “المنحل”، ورجالته.

الصحيفة قالت: إن علاء مبارك، أصبح حديث الجماعة الإرهابية وإعلامها وأنصارها الهاربين للخارج، حيث يدعمون ما ينشره ويسجلون إعجابهم به، ويفردون مساحات كبيرة فى برامجهم المسمومة لما يقوم بنشره عبر صفحته الشخصية، وهذا يعنى أن الإرهابية تظهر الرضا الكامل لعلاء مبارك خلال السنوات الأخيرة.

هذا الأمر أثار غضب علاء فأطلق هو الآخر حملته من خلال وسائل الإعلام، وكشف عما أسماه بالفضائح الجنسية للكاتب الصحفي خالد صلاح، لرئيس التحرير، الذي كلف أفراد المؤسسة بشن الحملة عليه بالمقالات والأخبار والتقارير.

 

نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، شاركوا الحملة، ونشروا صورة لمحضر شرطة يكشف عن تعرض الصحفي خالد صلاح، للاغتصاب أثناء احتجازه أمام مرأى ومسمع جميع المحبوسين، وذلك وفق المحضر والمؤرخ بتاريخ 10 ديسمبر 2001.

وكان صلاح تقدم بشكوى ضد النقيب إيهاب ناجي عبدالرحيم، لإجباره على خلع ملابسه بالكامل وتحريضه لأحد المحبوسين جنائيًا بالاعتداء على موكله جنسيًا، ليظهر تقرير الطب الشرعي، وفق المحضر المشار إليه أن رئيس تحرير “اليوم السابع” تعرض للممارسة الجنسية من الخلف لعدة مرات، وفي فترات بعيدة ومتعددة، “وعن الممارسة الأخيرة فقد ثبت عدم وجود أي آثار للمقاومة مما يجزم بأن الممارسة قد تمت برضاء كامل بين الطرفين”.

علاء مبارك
علاء مبارك

ودون أحد المغردين على موقع التغريدات القصيرة “تويتر” قائلًا: ” الحقيقة الحرب الدائرة بين خالد وعلاء من خلال تويتات نجل مبارك واخبار خالد صلاح على اليوم السابع ، للأسف فضيحه كبيرة ويجب ألا تمر مرور الكرام ، لأن المكتوب فضائح وفيها اتهامات بشعة لا يصح أن تصدر للمجتمع …..كابتن كابتن مفيش ضرب ، كله شتيمه !!!”.

 

Your new content here

التعليقات مغلقة.