غرق طريق أبو نشابة  في المنوفية بسبب فيضان النيل.. وبيان لمحافظ البحيرة يوضح التفاصيل

غرق طريق أبو نشابة  في المنوفية بسبب فيضان النيل.. وبيان لمحافظ البحيرة يوضح التفاصيل

قرية أبو نشابة بمحافظة المنوفية منذ أكثر من 3 أيام تعاني من فيضانات شديدة وخطيرة أتلفت عليهم مل شيء .

فتضرر الزرع ومات بسبب الفيضانات وصعدت بعد ذلك المياه إلي الطريق بشكل كبير.

وكانت محافظة البحيرة قد تحركت علي ارض الواقع منذ اللحظات الأولي للفيضانات ووقفت بجانب الأهالي للبحث عن حلول لتلك المشكلة .

واصدر المكتب الإعلامي للمحافظة بيانا علي اعتبار ان محافظة البحيرة هي أكثر المحافظات في مصر تتعرض للفيضانات أكد المحافظ في بيانه أن منسوب مياه نهر النيل بفرع رشيد في معدلاته الطبيعية، وأن الارتفاع النسبى في منسوب النيل يحدث بصفة دورية في نفس الوقت من كل عام، بسبب ظواهر طبيعية وهى سقوط الأمطار الغزيرة في إثيوبيا والسودان بما يتسبب في حدوث تصرفات المياه الزائد خلف السد العالي.

 

وأضاف البيان ”  أن بعض الأراضي الواقعة على جانبى النهر والتى يُطلق عليها أراضى طرح النهر أو طرح النيل، وهى حرم آمن لنهر النيل، وأن ارتفاع مناسيب المياه، يؤدى إلى غمر بعضًا من تلك الأراضى.

 

وتابع ” بسبب وجود توقعات بحدوث تصرفات مياه زائدة في نهر النيل، فرع رشيد، تم رفع درجة الاستعداد في جميع القرى والمراكز الواقعة على نهر النيل، خلال الأيام الماضية، واتخاذ إجراءات استباقية، وتوعية المواطنين بتوخي الحذر، لوجود احتمالية أن زيادة مناسيب النيل، ربما تودى لغمر بعضًا من تلك الأراضى المزروعة بالمخالفة، وذلك حرصًا على أمنهم، بالإضافة إلى غمر الأقفاص السمكية المخالفة في نهر النيل، والذى ربما يؤدى ارتفاع منسوب النيل إلى نفوق الأسماك بها وإحداث تلوث بالنيل.

 

واوضح البيان ”  إننا نعمل لصالح المواطنين ونعمل على تلبية كافة احتياجاتهم ومتطلباتهم، ونعمل في ذات الوقت على الحفاظ على أرض الدولة، من خلال حملات إزالة التعديات على أملاك الدولة وحرم النيل وكذلك الأقفاص السمكية باستمرار.

 

واختتم البيان ” أن محافظة البحيرة مستعدة تمامًا لموسم الشتاء ومواجهة الأمطار الغزيرة، من خلال الأطقم المدربة للتعامل مع الأزمات، وجاهزون بأكثر من 800 معدة للتعامل والتدخل السريع من خلال منظومة على أعلى مستوى، وظهر ذلك خلال التعامل مع أزمات الأمطار خلال موسم الشتاء الماضى.

التعليقات