متحف آثار طنطا يرد على المشككين في أثرية تمثال الإله آمون

محمد السباخي

قام الدكتور عماد بدير مدير عام متحف آثار طنطا، والمدراء السابقين للمتحف، بالرد على المشككين في أثرية تمثال الإله آمون وكل ما أثير حوله من أنباء غير صحيحة عبر أحد المواقع الإلكترونية مؤخرا.
وقال “بدير” خلال الاحتفال الذي أقامه المتحف، اليوم الأربعاء، بمناسبة “اليوم العالمي للمتاحف”، إن ما أثير حول تمثال الإله آمون والتشكيك حول عدم أثريته، ليس له أي أساس من الصحة.
وسرد المدراء السابقين، تاريخ القطعة الأثرية للإله آمون، من واقع معايشتهم لأحداث دخولها المتحف، وذكروا أنها من أجمل القطع الأثرية وأن هذا التمثال قد أكتشف ضمن المجموعة البرونزية الرائعة للإلاهة “إيزيس أفروديت”.
من جانبه، أكد أحمد مدكور، المدير الثالث لمتحف آثار طنطا، إن المتحف اليوناني الروماني بالإسكندرية، كان يرغب في ضم تمثال الإله آمون إلي مجموعته الأثرية في عام 1988م، إلا أن إدارة متحف طنطا لم توافق على ذلك في حينها، وأصرت على الاحتفاظ بهذه القطعة ضمن مجموعة المتحف لإثراء العرض المتحفي.

إقرأ أيضا:

في اليوم العالمي للمتاحف.. «آثار طنطا» ينظم معرضا وجولات إرشادية للزائرين (صور)

 

التعليقات مغلقة.