في ذكرى زعماء الوفد .. ياسر الهضيبي: النحاس وزغلول رباط امتد حتى الموت

 

قال الدكتور ياسر الهضيبي، نائب رئيس حزب الوفد والمتحدث الرسمي باسم الحزب،إن ذكرى وفاة الزعيمين سعد باشا زغلول ومصطفى باشا النحاس تحل يوم الجمعه الموافق ٢٣ أغسطس، مشيرًا إلى أن مواقفهما الوطنية تعد درة تاج تاريخ مصر الحديث.

وأضاف “الهضيبي” أن الزعيمين يمثلان للأمة بشكل عام وللوفديين بشكل خاص رمزًا للكرامة والبطولة والنضال الوطني الحقيقي، فكان النحاس خير خلف لخير زعيم ، وما كان لأحد غير النحاس ملء مكان زعيم بحجم سعد زغلول، فسار على خطاه وأكمل ما بدأه أستاذه سعد باشا زغلول في طريق النضال الوطني وأضاف صفحات في تاريخ مصر من المواقف الوطنية إلى جانب الصفحات التي أضافها سعد باشا والتي لن تمحي وستظل سيرتهم العطرة وشجاعة مواقفهم مدعاة للفخر والتباهي لكل مصري.

وأشار”الهضيبي” إلى أن الزعيم فؤاد باشا سراج الدين تميز بشجاعته وصلابته التي حماها بسيف الحق، فوقفف يوجه الملك وقال لا، وفي وجه الاحتلال وقال لا، وكذلك لعبد الناصر والسادات ومبارك، انتصارًا لمبادئ الوطنية وثوابت الوفد، فكان رجلًا ذكيًا يمتلك حنكة سياسية كبيرة، خدم الوطن في خمس حقائب وزارية محتلفة تولاها، وحقق فيها نجاحًا باهرًا.

وأكد “الهضيبي” أن الزعيم فؤاد باشا سراج الدين حافظ على تماسك الوفديين، رغم حل الكيان السياسي، بالتواصل المستمر معهم تليفونيًا، وباللقاءات المنتظمة، ومشاركتهم مناسباتهم المختلفة في السراء والضراء.

التعليقات مغلقة.