قبل النطق بالحكم منظمات حقوق الإنسان تتدخل وتنقذ الموقف لصالح شهيد الشهامة ومفاجآت مثيرة عن راجح

حقوق الإنسان تكشف عن مفاجأت كثيرة أثناء محاكمة راجح

قضية راجح بها الكثير من المفاجأت التي انتشرت في الوقت الأخير، وذلك حيث أن المستشار إبراهيم إبرائيل موكل من منظمة حقوق الإنسان، أكد أن القضية الخاصة بقتل محمود البنا التي عرفت إعلامياً بإسم شهيد الشهامة أنها من القضايا العالمية وليست قضية محلية فقط، وهي حصلت على صدى واهتمام كبير جداً في جميع الدول العربية والأوروبية.

حقوق الإنسان تتابع قضية راجح

جديراً بالذكر أيضاً أنها تابعوا سير القضية لحظة بلحظة وهم متضامنين مع الشهيد محمود البنا ويريدون رجوع حقه، وهم أكدوا على أنه لابد أن يتم تغير قانون الطفل حتى يتم محاكمة المتهمين والقصاص منهم بشكل عادل، وأيضاً حضر وفداً من داخل منظمة حقوق الإنسان وهم الذين تضامنوا مع البنا وهم يقفون بجواره حتى يسترجعوا حقوقهم.

كما أن محكمة أحداث شبين الكوم نظرت اليوم القضية الخاصة بشهيد الشهامة والذي تم اتهام فيها 4 أشخاص من بينهم محمد راجح وهو القاتل الرئيسي، والنائب العام المستشار حمادة الصاوي أمر أن يتم إحالة المتهم محمد راجح ومن معه إلى محاكمة جنائية عاجلة، وهذا لأنه تم اتهامه بقتل المجني عليه محمود محمد سعيد البنا “شهيد الشهامة” وهذا يأتي عمداً مع سبق الأصرار والترصد في القضية التي تحمل رقم 14568 لسنة 2019 جنح.

يهمك أيضاً.. عاجل النطق بالحكم في قضية “شهيد الشهامة” و تأجيل محاكمة راجح اليوم 27 أكتوبر

إصابات توفي على أثرها البنا

المناظرة الخاصة بالنيابة العامة أكدت على إصابة البنا بـ إصابتين وهم أحدهم في الوجهه والأخرى أعلى الفخذ الأيسر وجميع الشهود أكدوا على السبب في الوفاة هي ضربة وطعنة من المتهم الأول إلى المجني عليه، وايضاً أطباء الطب الشرعي أكدوا أن الطعنة الذي وجدت في الفخذ الأيسر للمجني عليه هي التي تسببت في وفاته وهي التي تم إحداثها بالمطواة.

وتم تصوير الواقعة كاملة والنيابة شهدت تسجيلات الكاميرات والخاصة بالشجار الذي حدث بين الجاني والمجني عليه وسط المتهمين الأخرين، وهو حاول الهروب منهم ولكن لحقوه وأمسك به شخص وقام راجح بضربه العديد من الطعنات ومنها طعنة في القدم اليسرى، وتم إطلاع النيابة على رسائل المتهم إلى المجني عليه قبل الواقعة وهو يتوعد له ويهدده.

التعليقات
error: Content is protected !!