كيف هاجم رئيس وزراء إسرائيل الأوضاع في لبنان بسبب إيران؟ | تفاصيل

رئيس وزراء إسرائيل ينتقد الوضع في لبنان

قال رئيس وزراء إسرائيل نفتالي بينيت، إن لبنان باتت على شفا الانهيار كما كل الدول التي سيطرت عليها إيران.

وأضاف رئيس وزراء إسرائيل بحسب وسائل إعلام دولية، إن إسرائيل تواصل التأهب ومتابعة ما يجري في لبنان عن كثب، مشيرًا إلى أن سكان لبنان يدفعون ثمنا كبيرا بسبب سيطرة إيران.

محاولات تهريب أسلحة على الحدود اللبنانية

على مدار الأيام القليلة الماضية، أصدر الجيش الإسرائيلي عددًا من البيانات الإعلامية، أكد فيها إحباط محاولات تهريب لأسلحة عبر الحدود اللبنانية، وكان آخر أمس، حيث أعلن الجيش الإسرائيلي، أمس، إحباط محاولة تهريب أسلحة على الحدود مع لبنان، وقال إنها «الأكبر منذ سنوات»، وذلك في منطقة الغجر الحدودية في أقصى جنوب شرقي لبنان.

ونشر الجيش الإسرائيلي صوراً لمسدسات قال إنه ضبطها، موضحاً أن استطلاعاته رصدت ليل الجمعة إلى السبت، أشخاصاً ينقلون حقائب من لبنان إلى داخل إسرائيل، «وذلك من خلال وسائل علنية وخفية في المنطقة».

وأفادت «الوكالة الوطنية للإعلام» الرسمية اللبنانية بأن الجيش الإسرائيلي رمى قنابل مضيئة فوق بلدة الغجر المحتلة ليل الجمعة إلى السبت، في ظل تحليق طائرة استطلاع إسرائيلية في أجواء المنطقة.

نتنياهو يغادر مع عائلته مقر رئاسة وزراء إسرائيل في القدس.. بعد 12 عامًا

استكمل رئيس وزراء إسرائيل السابق، بنيامين نتنياهو، وعائلته الليلة الماضية عملية مغادرتهم لمقر الإقامة الرسمي لرئيس الحكومة في مدينة القدس.

وأكد متحدث باسم عائلة نتنياهو صباح اليوم الأحد أن رئيس الوزراء السابق وأفراد عائلته غادروا مقر رئيس الحكومة في شارع بلفور بعد منتصف الليل، بعد وقت قصير من انقضاء الموعد المتفق عليه.

 

وجاء ذلك بعد إقامة دامت 12 عاما لعائلة نتنياهو في مقر الإقامة الرسمي لرئيس الوزراء.

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري تم رصد شاحنات ومركبات تغادر هذا المبنى، منها سيارات تابعة لموكب نتنياهو، باعتباره زعيما للمعارضة حاليا.

ويأتي ذلك بعد شهر من تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة نفتالي بينيت في إسرائيل.

ولا يوجد في الدولة العبرية قانون يحدد الفترة التي يتعين فيها على رئيس حكومة سابق مغادرة مقر الإقامة الرسمي بعد تركه منصبه، ولهذا دعا أعضاء في التحالف الحاكم الجديد إلى تبني قانون خاص بهذا الشأن.

ومن المتوقع أن يستخدم نفتالي بينيت مقر رئيس الحكومة في القدس لممارسة الأنشطة الرسمية، فيما ستبقى عائلته في منزلها في مدينة رعنانا.

التعليقات مغلقة.