مؤسسة ريجويس الخيرية تنظم ندوة ثقافية توعوية بعنوان: تحديات المجتمع المدنى الإفريقي و آفاق المستقبلية

 

أعلنت مؤسسة ريجويس الخيرية عن تنظيمها ندوة ثقافية توعوية بعنوان: تحديات المجتمع المدنى الإفريقي و آفاق المستقبل، يوم الاحد القادم وذلك في ظل حالة الاهتمام الكبيرة التي تشهدها القارة الأفريقية بالمجتمع المدني والعمل على مواجهة التحديات التي تواجهه.
ومن المقرر أن تتحدث إيمان الشعراوي الباحثة المتخصصة فى الشأن الإفريقي و المهتمة بقضايا المجتمع المدني، وهبة محمد البشبيشي، المهتمة بالشأن الإفريقي و محللة سياسيّة، عن تحيات المجتمع المدني الافريقي كما ستدير الجلسة أبوك بول شاعرة و ناشطة مدنيّة.
ويعتبر مفهوم المجتمع المدني الأفريقي من أكثر المفاهيم إثارة للجدل في الأوساط الثقافية والسياسية الإفريقية، فبين من يراه أنه نتاج حضارة غريبة خالصة، يعتقد الآخرون أن إفريقيا وُجد بها المجتمع المدني منذ عقود، وكان له دور بارز في مواجهة استعمار الدول الإفريقية من قبل الدول الغربية، إلا أنه مع ذلك هناك إجماع أن العناصر المشتركة في خطاب المجتمع المدني الإفريقي تتمثل في نقد هيمنة الدولة على الحياة العامة، وتفضيل الإصلاح على الثورة، وتبني استراتيجية التغيير السياسي على أساس المفاوضات والانتخابات.
ومنظمة ريجويس جي جي الخيرية ، هي منظمة خيرية طوعية غير حكومية خدمية تكافلية تهدف إلي إرتقاء وتنمية قدرات المرأة جنوب سودانية و تزكية المجتمع، كما تختص بالعمل الخيري و تسعي إلي تحقيق أهدافها بصورة عاجلة و مستمرة، فضلًا عن الإرتقاء و تمكين المرأة و العمل بفعالية في تنمية وإعادة بناءة و نهوض بالمجتمع ، و السعي نحو التمييز و الريادة في العمل الخيري و تحقيق التكامل بين أفراد المجتمع.
وتعمل المنظمة على تحقيق جملة من الأهداف أبرزها تحريك الوسط النسائي بهموم و قضايا إخواتهن في مختلف شرائح المجتمع وخلق فرص لبناء قدرات القيادية تدريباً و تاهيلاً و مشاركة في العمل العام ووقفات إنسانية داخل المجتمع ، و مد يد العون الشرائح المستعصية و المشاركة في كل أعمال الخيروالتفاعل مع قضايا الساحة الملحة ، والمساعدة في تحسين أوضاع النساء بمختلف شرائحهن عن طريقة تلمس الاحتياجات و القضايا الفعلية لهن، والتنسيق مع الجمعيات و المؤسسات الخيرية و التنموية و الاجتماعية و التكافلية المختلفة .

Your new content here

التعليقات مغلقة.