ماذا يحدث في العراق؟.. لعنة الحرائق تحل على بغداد وتسقط قتلى وجرحى في 48 ساعة | تفاصيل

 

خلال الـ 48 ساعة الماضية، أصيبت دولة العراق بلعنة حرائق طالت قطاع الصحة هناك، ما بين حريق وزارة الصحة وحريق مستشفى عزل صحي، أسقطا قتلى وجرحى من العاملين والمرضى.

حريق وزارة الصحة في العراق

في فجر الاثنين، اندلع حريق هائل في وزارة الصحة في العراق، لترتفع ألسنة النيران والدخان وتكسو العاصمة بغداد.

حريق وزارة الصحة في العراق

السلطات العراقية، بادرت بإخلاء مبنى الوزارة من العاملين والموظفين والمراجعين وجميع كوادرها داخل المؤسسة هناك، لتبدأ فرق الدفاع المدني في التعامل مع الدخان المتصاعد، ومحاولة السيطرة عليه دون حدوث إصابات- بحسب ما صرحت به السلطات العراقية.

حريق مستشفى الحسين للعزل الصحي في العراق

ومساء أمس الاثنين، كان الحدث الجلل الذي هزّ أركان العراق، حيث اندلع حريق ضخم في مركز النقاء في مستشفى الحسين للعزل الصحي جنوب البلاد، الأمر الذي أسفر عن سقوط قتلى وجرحى تراوح عددهم بحسب آخر بيان لوزارة الصحة في العراق إلى 53 قتيلًا و64 مصابًا على الأقل.

وأكدت السلطات العراقية أن حريق مركز النقاء في مستشفى الحسين، كان نتيجة انفجار في أسطوانات أكسجين في وحدة العناية المركزة التي تعالج مرضى كوفيد -19.

 

وتابع الزاملي بالقول إن فرق الدفاع المدني تمكنت من السيطرة وإخماد الحريق الكبير الذي اندلع في مستشفى الحسين بالمدينة بمساعدة العاملين الصحيين ومتطوعي الحي.

حريق مستشفى الحسين في العراق

ولم يتمكن الزاملي ومسؤولو الصحة الآخرون من تحديد عدد الأشخاص الذين كانوا داخل المستشفى عند اندلاع الحريق. وكان مستشفى الحسين قد تم إعداده لعلاج مرضى فيروس كورونا في بداية الوباء ولديه وحدات حجر صحي في الموقع.

حريق أبريل في العراق

وفي أبريل الماضي، قُتل 82 شخصًا على الأقل في حريق هائل في مستشفى بالعاصمة العراقية بغداد، وكان ذلك الحريق قد اندلع بعد انفجار اسطوانات الأكسجين في وحدة الرعاية المركزة لمرضى كورونا.

رئيس وزراء العراق يحتجز مدير صحة ذي مقار ومدير مستشفى الحسين

أعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، احتجاز كل من مدير صحة محافظة ذي قار ومدير مستشفى الحسين التعليمي، ومدير الدفاع المدني في المحافظة وإخضاعهم للتحقيق، بعد مقتل ما لا يقل عن 52 شخصا وإصابة 64 آخرين في الحريق الذي اندلع في المستشفى.

حريق مستشفى الحسين في العراق

وجاء ذلك خلال الاجتماع الطارئ الذي عقده الكاظمي في وقت متأخر من فجر الثلاثاء “لمعرفة أسباب” الحريق، وضم عدداً من الوزراء والمسؤولين والقيادات الأمنية، وفقا للبيان الذي اصدره المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء. وأعلن الكاظمي الحداد الرسمي على ضحايا الحادث.

 

التعليقات مغلقة.