من الهجوم إلى الاعتذار.. كواليس هجوم اسماء شريف منير على الشيخ الشعراوي

قلة فهم أو جهل بالمعلومات أصابت الإعلامية اسما شريف منير عندما تحدثت عن الشيخ محمد الشعراوي ووصفته بالمتطرف.

جدل كبير أثارته اسما شريف منير على مواقع السوشيال ميديا بعدما نشرت على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، طلبت فيه من متابعيها، ترشيح اسم أحد الدعاة من أجل متابعته.

بداية القصة

وقالت أسما على المنشور: “صباح الخير عايزة أخد رأيكم في حاجة، بقالي كتير معنديش ثقة في أغلب الشيوخ، كتير منهم مدعين ويا متشددين أوي يا خلطين الدين بالسياسة، نفسي أسمع حد معتدل محترم معلوماته مش مغلوطة، لسه في حد كده؟”.

تلقت الإعلامية الشابة الكثير ترشيحات مختلفة من المتابعين، كان من ضمنها الشعراوي، حيث قال أحدهم: “طلعي دروس الشيخ الشعراوي من you tube مفيش أحسن منه فعلًا”.

وردت أسما: “طول عمري كنت بسمعه زمان مع جدي الله يرحمه ومكنتش فاهمة كل حاجه، لما كبرت شفت كام فيديو مصدقتش نفسي من كتر التطرف، كلام فعلًا عقلي معرفش يستوعبه.. حقيقي استغربت”.

اعتذار سمي

اعتذرت اسما شريف منير ، عن ما بدر منها من حديث مسيئ عن الشيخ الشعراوي، وقالت عبر حسابها على موقع فيس بوك: “حصل بيني وبين شخص حوار أسأت فيه التعبير عن اللي عايزة أقوله وحساه، اتفهم كلامي على أني انتقد فضيلة الشيخ متولي الشعراوي، أنا بتكلم من غير ما بحسب كلامي وأنا مقصدش بأي حال من الأحوال إني أغلط أو يوصل كلامي بشكل غلط كده، أنا مش بقيم فضيلة الإمام، أنا عمومًا عمري ما أحب أغلط في حد”.

وتابعت: “أنا بعتذر جدا جدا عشان لم أستطع أن أحسن التعبير واختيار الكلمات الصحيحة وده يمكن عشان لسه بتعلم وده عن عدم إدراك أنا لسه بتكلم على طبيعتي زي أول يوم قررت إني أظهر على السوشيل ميديا، بس دلوقتي لازم أخد بالي من كل كلمة بقولها عشان كل حاجة بتتحسب عليا وده جديد عليا”.

وأضافت: “كل ما في الموضوع إني كنت بدور عن مرجع ديني ودروس دينية عشان أفهم بشكل مبسط وعشان أفهمه كنت محتاجة حاجة تناسب استيعابي، والشيخ الشعراوي أعمق من قدراتي لأني في حاجات فعلاً مفهمتهاش، وأنا مبتدئة بحاول أتعلم وأقرب أكتر من ربنا، وعموما أنا بعتذر فعلا عن زلة لساني وكلمتي، وحقيقي إني أكن للشيخ الشعراوى كل احترام وتقدير رحمة الله وجزاه كل خير.. وربنا عالم نيتي إيه”.

وفي سياق متصل، قالت اسما شريف منير خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، مقدم برنامج “الحكاية”، عبر شاشة “MBC مصر”: “مش مصدقة اللي حصل، كنت تعبانة صحيًا ونفسيًا الفترة اللي فاتت، وقلت إني عاوزة أسمع لشيخ يقنعني ويبقى بسيط وأفهمه، ومعنى كلامي إني محتاجة أقرب من ربنا أكتر، ودي طريقتي مع متابعيني”.

وأضافت أن أحد أصدقائها رشح لها الإمام محمد الشعراوي: “عاوزة أموت نفسي إني قولت كده بجد، وكتبت إني بشوفه مع جدي، ومكنتش بفهم حاجة، ولما كبرت شفت حاجة فيها تطرف، ومش هقول الكلمة دي تاني، لحد ما أموت، قلت الجملة دي بمنتهى العفوية ومستحيل كنت أتخيل إن دي تبقى ردود الفعل أبدًا”.

كما أعربت عن أسفها الشديد، بسبب تعرض والدها للسب: “أبويا معملش حاجة واتشتم جامد، وبيحطوا صور لما مثل واحدة ست، وحطوا لي صور مستفزة، ويقولوا واحدة زي دي تتكلم، وأنا حقيقي مكنش قصدي حاجة خالص، أنا مش مصدقة نفسي، ومش مستوعبة”.

وانهارت أسما ودخلت في موجة من البكاء على الهواء، وأكدت أنها لم تصدق على الإطلاق الذي حدث، قائلة “أنا اعتذرت على الفور”.

وتابعت قائلة: “إن الشيخ الشعراوي لو كان عايش مكنش رد فعله بالعنف ده.. وأكيد كان سامحني”.

واختتمت قائلة: “أنا مش هعمل كدا تاني أنا أسفة”.

 

دفاع الأب

فيما حاول الفنان شريف منير تهدئة غضب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد الازمة التي أثارتها ابنته، وذلك بعدما أصبحت قضيتها الأكثر رواجًا في محرك البحث “جوجل” مصر خلال الساعات الأخيرة.

وأوضح “منير” أن نجلته خانتها الكلمات خلال حديثها عن الشيخ الشعراوي، وذلك لعدم إتقانها اللغة العربية جيدًا.

 

Your new content here

التعليقات مغلقة.