وفاة الشاعر العراقي عادل محسن

أعلن المطرب حاتم العراقي، منذ قليل عن وفاة الشاعر العراقي عادل محسن، بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز الـ60 عاما.

وكتب حاتم على حسابه على موقع إنستجرام: “وداعا أبو نور الغالي.. إنا لله وإنا إليه راجعون.. في ذمه الله الشاعر عادل محسن، أعزي نفسي وأعزي عائلة الفقيد بوفاة أخي وصديقي ورفيق دربي الشاعر عادل محسن، الذي رافقني في مشواري الفني الطويل، كان لي أخ وصديق وحبيب، تغمده الله بفسيح جنانه، ورحمه الله برحمته الواسعة، لا اعتراض على أمر الله، وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

من هو عادل محسن:

ولد الشاعر العراقي عام 1960 في العاصمة بغداد، وتخرج في جامعة بغداد، كلية التربية، وكان يعمل في السلك التربوي، مشرفا لمادة الفنية.

واشتهر الشاعر عادل محسن في الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، عندما نشر عدة قصائد له في العراق، غنّى بعضها مطربون، وانتشرت بقوة بعد دخول الإنترنت.

ويعتبر الشاعر العراقي الراحل أشهر شعراء الأغنية والقصيدة في العراق، وعمل مقدما للبرامج التلفزيونية.

وأصدر مجموعة شعرية هي (أحبكم) عام 2005، ومجموعتين شعريتين بعنوان: ”عطر المحبة“ و“أبوذيات“ عام 2011، وطرح أيضا 15 ألبوما بقصائده، فضلا عن 10 ألبومات محاورات شعرية مع العديد من المطربين.

وغنّى مطربون عراقيون وعرب عددا من قصائد الشاعر الراحل، كما أن له مجموعة كبيرة من الأشرطة والأقراص الصوتية والمرئية لقصائد بصوته، معروفة ومنتشرة في الشارع العراقي.

صراع مع المرض

بدأت أعراض المرض تظهر عليه عام 2017، عندما أخبره الأطباء بضرورة إجراء ”قسطرة“ لوجود انسداد في أحد الشرايين، لكنهم وجدوا أيضا عددا من الشرايين بحاجة إلى تبديل، وإجراء عملية فتح صدر.

وخلال الفترة الماضية، كان الشاعر يتلقى العلاج بين بيروت وبغداد، في الوقت الذي كان المرض فيه يزداد.

والشهر الماضي، أعلنت وزارة النفط العراقية تكفّلها بعلاج الشاعر عادل محسن، لكن زوجته سلامة الحسن، انتقدت الوزارة بعد أيام على إعلانها؛ بسبب مطالبتها بوصولات العلاج.

وبعد إعلان وفاته بشكل رسمي، قال الإعلامي علي الخالدي، وهو صديق لمحسن، إن زوجة الراحل عادل محسن أبلغت وصيته الأخيرة، برغبته مغادرة بيروت، حيث كان يتلقى العلاج هناك، وكانت وصيته العودة لبغداد والموت فيها.

قد يهمك أيضا: تفاصيل وفاة الشاعر العراقي عادل محسن عن عمر يناهز الـ59 عامًا

التعليقات