وفاة الفريق العصار بعد صراع مع المرض.. كل ما تريد معرفته

توفي منذ قليل الفريق محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، بعد صراع مع المرض، بعد أيام من منحه رتبة فريق. الفريق العصار

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي أصدر فى 26 يونيو من الشهر الماضى قراراً بترقية اللواء محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، إلى رتبة فريق فخري، مع منحه وشاح النيل.

نعي الرئيس السيسي للعصار

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى عبر صفحته الرسمية موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك :”فقدت مصرنا العزيزة اليوم رجل دولة من طراز فريد وقيمة وطنية عظيمة هو الفريق/ محمد العصار – وزير الدولة للإنتاج الحربي – والذى وافته المنية اليوم.

الفريق العصار وغمار التحدي

لقد كان الفقيد من أخلص الرجال الذين خاضوا غمار التحدي من أجل وطننا العظيم، ولم يدخر من أجله جهدا، بل كان دائماً فى صدارة رجال مصر المدافعين عنها في لحظات فارقة ودقيقة من تاريخها

اللهم ارحم الفقيد العزيز ونسأل لأسرته وذويه الصبر والسلوان”

إقرأ أيضًا:

السيسي ورئاسة الجمهورية ينعيان الفريق العصار : فقدنا رجل دولة وقيمة وطنية عظيمة

البرنامج النووي المصرى على طريق التنفيذ.. إنشاء المحطة النووية الأولى بموقع الضبعة

نعي رئاسة الجمهورية للفريق العصار

نعت رئاسة الجمهورية ببالغ الأسي والحزن الفريق محمد سعيد العصار وزير الدولة للانتاج الحربي الذي انتقل الي جوار ربه مساء اليوم، لتفقد مصر احد رموزها العسكرية الفذة، مقاتلاً وهب حياته لخدمة وطنه ، وحكيماً شارك في مسئولية إدارة البلاد في فترة عصيبة شهدت تحديات جسيمة كادت تعصف بالوطن.

 مواساة لأسرة الفريق العصار

وذكر بيان للرئاسة ان الرئيس عبد الفتاح السيسى، اذ يعرب باسمه وباسم مصر شعبا وحكومة عن خالص عزائه ومواساته لأسرة الفقيد، يدعو المولى عز وجل أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته.

تاريخ العصار

ولد العصار فى 3 يونيو 1946، وشارك في حرب الاستنزاف، ثم حرب أكتوبر كأحد عناصر أطقم إصلاح كتائب صواريخ الدفاع الجوى، وتقلد كافة الوظائف الرئيسية لمنظومة التأمين الفنى للدفاع الجوى ، ومساعد رئيس هيئة التسليح للبحوث، ورئيس هيئة تسليح القوات المسلحة، ثم مساعد وزير الدفاع لشئون التسليح، ثم مستشار وزير الدفاع للبحوث الفنية والعلاقات الخارجية.

 العصار وثورة يناير

وظهر اسم الفريق العصار ، خلال فترة 2011، حيث شغل منصب عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة خلال الفترة بعد ثورة 25 يناير 2011 وكان مسئولاً عن ملف العلاقات الخارجية بالإضافة إلى الإتصال بالإعلام والقوى السياسية، كما كان له دور بارز خلال ثورة 30 يونيو.

وكان أحد الحضور بمؤتمر 3 يوليو، والذى انتهى بالاعلان عن الانحياز لإرادة الشعب المصرى، ونهاية حكم الإخوان.

التعليقات